أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / استشهاد النائب احمد الخفاجي عن كتلة بدر و 25 شخصا في تفجيرات ارهابية في العاصمة بغداد

استشهاد النائب احمد الخفاجي عن كتلة بدر و 25 شخصا في تفجيرات ارهابية في العاصمة بغداد

نفذ تحالف فلول البعثيين وداعش الوهابي ، تفجيرات ارهابية في العاصمة بغداد ، حصدت ارواح العشرات من المواطنين بالاضافة الى سقوط
عشرات الجرحى ، بينهم النائب عن كتلة بدر ” احمد الخفاجي ” واثنين من مرافقيه في التفجير الارهابي الذي استهدف سيطرة امنية المعروفة باسم ” سيطرة السيد محسن الكاظمي ” بين الشالجية والعطيفية في بغداد عصر اليوم الثلاثاء .

واعلن مصدر في الشرطة العراقية اليوم الثلاثاء بأن 25 شخصاً استشهدوا في تفجير ارهابي، بينهم النائب أحمد الخفاجي وأصيب 54 آخرون بانفجار سيارة مفخخة يقودها ارهابي عند مدخل مدنية الكاظمية شمالي بغداد.
وأفاد مصدر في الشرطة العراقية اليوم الثلاثاء بأن 24 شخصاً لقوا مصرعهم بينهم النائب أحمد الخفاجي وأصيب 54 آخرون بانفجار سيارة مفخخة يقودها إرهابي عند مدخل مدنية الكاظمية شمالي بغداد.
وقالت اذاعة صوت العراق ان “حصيلة تفجير سيارة مفخخة مساء اليوم يقودها انتحاري استهدفت نقطة تفتيش ” محسن الكاظمي ” في مدخل مدينة الكاظمية شمالي بغداد بلغت 25 شهيداو54 مصابا”.
وأضاف المصدر أن النائب عن كتلة بدر أحمد الخفاجي ايضا كان من بين القتلي من دون ذكر المزيد من التفاصيل.
يذكر أن النائب احمد الخفاجي كان يشغل منصب وكيل وزارة الداخلية لشؤون الاستخبارات قبل أن يصبح نائباً عن كتلة بدر خلال دورة مجلس النواب الحالية.
هذا وكانت مدينة الكاظمية قد شهدت يوم أمس تفجيراً إرهابياً أسفر عن استشهاد وإصابة 45 مواطنا .
كما شهد حي القاهرة في بغداد اليوم الثلاثاء تفجيرا ارهابيا سقط فيه عدد من الشهداء والجرحى .
وتشهد بغداد العاصمة ازديادا في وتيرة التفجيرات الارهابية، بالرغم من منح التحالف الوطني للعرب السنة حصة المشاركة في الحكومة بشكل واسع بهدف سحب التبريرات من بعض السياسيين من السنة العرب ومن بعض زعماءالتحالف الوطني الشيعي بضرورة اشراك السنة العرب لان ذلك من شانه ان ينهي ظاهرة الارهاب فب العراق ولكن رغم ذلك فان الارهاب ازداد بشكل مكثف وباتت العاصمة تشهد تفجيرات ارهابية يومية ذهب ضحيتها المئات من الشهداء والجرحى خلال شهر تشرين الاول – اكتوبر الحالي .
وحسب تقارير امنية محلية واجنبية فان هذه التفجيرات يقف وراءها فلول البعثيين وعناصر من داعش دخلوا العراق ووفر لهم البعثيون حواضن في المدن العراقية لاستخدامهم في تفجيرات انتحارية فيما يحصل فول البعثيين حلفائهم داعش على دعم واسع من دول الاقليم السني وفي مقدمتها السعودي وقطر وتركيا بالاضافة الى حصولهم علىدعم من السفارتين الامريكية والبريطانية .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

تقرير بريطاني يكشف دور ضغوط الفيدرالي الامريكي في زعزعة استقرار سعر العملة وتهريب الدولار عبر الحدود

قال موقع “Middle East Eye” البريطاني، ان الضغوط التي فرضها مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *