أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / الصومال : القضاء على المسلحين الذين اقتحموا فندقا في العاصمة بعد 30 ساعة من المواجهات وإنقاذ اكثر من مائة شخص من الرهائن

الصومال : القضاء على المسلحين الذين اقتحموا فندقا في العاصمة بعد 30 ساعة من المواجهات وإنقاذ اكثر من مائة شخص من الرهائن

اكدت قيادة الجيش والشرطة في العاصمة الصومالية مقاديشو اليوم الأحد : إن القوات الصومالية أنهت حصارا لفندق بالعاصمة مقديشو وإنها أنقذت 106 رهائن من بينهم نساء وأطفال.
وحسب المصادر الطبية والأمنية فقد قتل في الهجوم ما لا يقل عن 20 شخصا، معظمهم مدنيون، وذلك في المواجهة التي اندلعت بين قوات النخبة الصومالية ومسلحين مرتبطين بتنظيم القاعدة استمرت 30 ساعة بعد أن هاجموا فندق حياة في العاصمة مساء يوم الجمعة.
في وقت سابق، قال مسؤول امني بأن عمليات إزالة المتفجرات لا تزال جارية عند المبنى الذي تعرض لأضرار جسيمة، وقال الضابط بالجيش محمد علي في مكان الحادث “لا نزال نحقق في انفجار العديد من الأكياس البلاستيكية المتناثرة حول الفندق”.
وكانت وكالة فرانس برس نقلت عن قائد أمني في وقت سابق قوله إن جميع المسلحين قتلوا.

وكان هجوم يوم الجمعة أول حادث كبير من نوعه منذ تولى الرئيس حسن شيخ محمود منصبه في مايو – أيار الماضي.
وارتفعت حصيلة ضحايا الهجوم إلى 21 قتيلاً، وفق ما أعلن وزير الصحة الصومالي علي حاجي عدن يوم الأحد.
وذكرت وسائل إعلام محلية إصابة رئيس استخبارات مقديشو في الهجوم على الفندق.
وكان المهاجمون لا يزالون مختبئين في الفندق في ساعة مبكرة من صباح السبت.
وسمع أزيز رصاص ودوي انفجارات متقطعة في المنطقة.
هذا وتبنت الهجوم حركة الشباب، التي تخوض منذ أكثر من عشر سنوات تمرداً دامياً ضد الحكومة الصومالية الضعيفة.
وأعلنت حركة الشباب، في بيان مقتضب نشرته على موقع موالٍ لها، أن مجموعة من المهاجمين الشباب “اقتحموا فندق حياة في مقديشو وهم يطلقون النار بداخله”.
وكان متحدث الشرطة، عبد الفتاح عدن حسن، قد قال في تصريح للصحافيين، إن الانفجار الأول نجم عن انتحاري فجر نفسه خلال الهجوم على الفندق مع مسلحين آخرين.
وقال شهود إن انفجاراً ثانياً وقع خارج الفندق بعد بضع دقائق من الانفجار الأول، ما أدى إلى سقوط ضحايا في صفوف عمال الإغاثة وعناصر القوات الأمنية والمدنيين الذين هرعوا إلى المكان على أثر الانفجار الأول.
وفي مايو أمر الرئيس الأميركي جو بايدن بإعادة تعزيز الوجود العسكري الأميركي في الصومال، لمساعدة السلطات المحلية في التصدي لحركة الشباب، بعدما كان سلفه دونالد ترمب قد أمر بسحب غالبية القوات الأميركية.
وهذا الأسبوع أعلن الجيش الأميركي مقتل 13 عنصراً في حركة الشباب كانوا يهاجمون جنوداً من الجيش الصومالي، في غارة جوية شنها على منطقة نائية في هذا البلد الواقع في القرن الأفريقي.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

رئيس السلطة الفلسطينية في الجمعية العامة : اسرائيل شكلت منظمات ارهابية لقتل الفلسطينيين

اتهم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الكيان الاسرائيلي ، بتشكيل منظمات ارهابية لقتل الفلسطينيين مؤكدا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *