أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / “أحد أشهر القناصين في العالم” : نجوت من الموت باعجوبة ودخلنا 20 ألفا إلى أوكرانيا وفشلوا في ادارة المتطوعين

“أحد أشهر القناصين في العالم” : نجوت من الموت باعجوبة ودخلنا 20 ألفا إلى أوكرانيا وفشلوا في ادارة المتطوعين

كشف قناص كندي شارك في الحرب ضد روسيا في اوكرانيا٫ انه نجا من الموت باعجوبة وان المتطوعين اصيبوا بخيبة امل لفشل قادة اوكرانيا في استيعاب المتطوعين ٫ وقال انه و بعد شهرين من تلبية دعوة الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي، عاد إلى بلاده بعد نجاته من الموت “عدة مرات” في أوكرانيا.

وأفاد موقع “لابريس” الكندي بأن معظم المقاتلين الأجانب الذين ذهبوا إلى أوكرانيا من أمثاله أصيبوا بخيبة أمل مريرة، وغرقوا في ضباب الحرب دون أن يكونوا في الخطوط الأمامية مرة واحدة.
وقال الجندي السابق في الفوج 22 الملكي خلال مقابلة صحفية في منزله في منطقة مونتريال الكبرى: “أنا محظوظ لأنني ما زلت على قيد الحياة”.
وأشار والي إلى أن مهمته الأخيرة كانت في منطقة دونباس ضمن وحدة أوكرانية دعمت الجنود المجندين، حيث قال: “في الصباح الباكر، عندما اتخذت موقعا بالقرب من خندق معرض لنيران الدبابات الروسية، خرج اثنان من المجندين من بطانياتهم لتدخين سيجارة.. قلت لهم ألا يفضحوا أنفسهم هكذا، لكنهم لم يستمعوا إلي.. ثم انفجرت قذيفة “دقيقة للغاية” من دبابة روسية بجانبهم.. المشهد مروع.. انفجرت بقوة.. رأيت الشظية تمر مثل الليزر.. لم أستطع سماع أي شيء.. أصبت على الفور بصداع.. لقد كان عنيفا حقا”.
وذكرت الصحيفة الكندية أن القناص وبعد أن أمضى شهرين في أوكرانيا، وضع تقييما “مخيبا للآمال إلى حد ما” بشأن نشر المقاتلين الغربيين المتطوعين، والذي بدأ مطلع مارس عقب دعوة من زيلينسكي.
وأفادت بأن عدد المتطوعين الذين حضروا تجاوزوا 20000 وفقا لتقديرات مختلفة، لدرجة أن الحكومة الأوكرانية اضطرت إلى إنشاء الفيلق الدولي للدفاع الإقليمي على أوكرانيا على وجه السرعة في 6 مارس، ولكن بالنسبة لمعظم المتطوعين الذين ظهروا على الحدود كان الانضمام إلى وحدة عسكرية أمرا شاقا.
وقال القناص الكندي والي: “ناشد زيلينسكي الجميع لكن الضباط في الميدان كانوا عاجزين تماما.. لم يعرفوا ماذا يفعلون بنا”.
وأوضح والي “كثير من المقاتلين المتطوعين يتوقعون أن يكون الأمر جاهزا، لكن الحرب هي عكس ذلك، إنها خيبة أمل مروعة”.
وأكدت الصحيفة الكندية أن الغالبية منهم قرروا العودة إلى الديار، كما أوضح والي قائلا: “يصل الكثيرون إلى أوكرانيا بصدور منتفخة، لكنهم يغادرون وذيول الخيبة بين أرجلهم”.
جدير بالذكر أنه وبعد انشغال وسائل التواصل الاجتماعي قبل أسابيع بخبر مقتل القناص، جاء النفي عبر “تويتر” من قبل الخارجية الأوكرانية.
وقالت الوزارة في تغريدة أرفقتها بصورة للقناص الكندي، دون ذكر كامل اسمه، إن “والي هو واحد من أروع القناصين في العالم.. والآن هو يقاتل من أجل أوكرانيا”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

حزب الله يشيد بقرار مجلس النواب العراقي بتجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني : موقف شريف وشجاع

عبر “حزب الله” ، عن تقديره للقرار الذي أصدره مجلس النواب العراقي، ‏القاضي بتجريم التطبيع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *