أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / رئيسة الجبهة الوطنية في فرنسا تدعو حكومتها الى قطع علاقاتها فورا مع قطر والسعودية لرعايتهما ودعمهما للارهاب

رئيسة الجبهة الوطنية في فرنسا تدعو حكومتها الى قطع علاقاتها فورا مع قطر والسعودية لرعايتهما ودعمهما للارهاب

دعت رئيسة الجبهة الوطنية في فرنسا مارين لوبين ، الحكومة الفرنسية الى قطع علاقاتها فورا مع قطر والسعودية باعتبارهما دولتين راعيتان للارهاب وهما وراء دعم وتمويل الجماعات الارهابية في سوريا والعراق ومن بينها تنظيم داعش الوهابي وشككت بدور تركيا وموقفها من مكافحة الارهاب .

واكدت ” مارين لوبين ” : أن السعودية وقطر وتركيا هم من يدعمون الإرهابيين في سورية والعراق وأن الحكومة الفرنسية التي تزعم محاربة داعش الإرهابي في العراق تدعم الإرهاب في سورية.
وقالت لوبين في مقابلة تلفزيونية إن على فرنسا أن تختار حلفاءها في محاربة الإرهاب بشكل جيد وأن تقطع علاقاتها بالسعودية وقطر لأنهما ساعدتا ومولتا المتطرفين في جميع أنحاء العالم وأن تعتمد على الدول العربية التي تكافح التطرف بصدق وألا تكون خاضعة لسيطرة الولايات المتحدة الأمريكية التي فقدت كل مصداقيتها في هذا المجال.
ودعت لوبين الحكومة الفرنسية إلى منع عودة المقاتلين المتورطين في القتال بصفوف الجماعات الإرهابية إلى فرنسا وإلى سحب الجنسية الفرنسية منهم,مشيرة إلى أن بلادها تواجه خطرا كبيرا ويجب أن تتصدى له بشكل صارم حتى لا تعيش لعقود قادمة في الخوف.
وأشارت لوبين إلى أنه من غير المنطقي استبعاد روسيا الدولة الكبيرة من مهمة الحرب على الإرهاب لافتة إلى أن الرؤساء الفرنسيين يتحملون مسؤولية كبيرة في ذلك وعليهم أن يعرفوا من هو الخصم ومن هو الحليف.
ودعت لوبين الحكومة الفرنسية إلى منع عودة «الجهاديين» المتورطين في القتال في صفوف التنظيمات الإرهابية في سورية والعراق إلى فرنسا وسحب الجنسية الفرنسية من الذين يحملون جنسية أخرى، مشيرة إلى أن فرنسا تواجه خطراً كبيراً ويجب أن تتصدى له بشكل صارم حتى لا تعيش لعقود قادمة في الخوف.
وأكدت لوبين أن برنار هنري ليفي رجل فقد مصداقيته كما أن يديه ملطختان بالدماء فهو من دفع نيكولا ساركوزي إلى التدخل في ليبيا ووضع الأصوليين والمتطرفين على رأس البلاد لملاحقة ومطاردة المدنيين وقتلهم جميعاً ويسعى للقيام بالأمر ذاته في سورية، حيث يساعد الإرهابيين المتطرفين على الوصول إلى السلطة.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

لبنان : مجاهدو “حزب الله” ينفذون 9 عمليات ضد الجيش الإسرائيلي

نشر الإعلام الحربي في “حزب الله” اللبناني السبت ملخصا لعملياته التي نفذها ضد الجيش الإسرائيلي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *