أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / بايدن يصعد لهجة الخطاب ضد ايران مهددا : الولايات المتحدة سترد على الاجراءات التي تتخذها ايران ضد المصالح الامريكية

بايدن يصعد لهجة الخطاب ضد ايران مهددا : الولايات المتحدة سترد على الاجراءات التي تتخذها ايران ضد المصالح الامريكية

في تصعيد في لهجة الخطاب ضد ايران ٫ تعهد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بأن ترد الولايات المتحدة على الإجراءات التي تتخذها إيران ضد مصالح بلاده، بما في ذلك الضربات باستخدام الطائرات المسيرة.

وقال بايدن، خلال مؤتمر صحفي عقده مساء الأحد في ختام قمة مجموعة “G20” في روما: “بخصوص مسألة تعاملنا مع إجراءاتهم الموجهة ضد المصالح الأمريكية، سواء الضربات بالطائرات المسيرة أو أي شيء آخر، فإننا سنواصل الرد عليها”.
وفي تطرقه إلى ملف الاتفاق النووي، أشار بايدن إلى أن مسألة إحيائه مرهونة بتصرفات إيران ورغبة “أصدقاء” الولايات المتحدة في البقاء واقفين إلى جانبها “من أجل التأكد من أن إيران ستدفع الثمن اقتصاديا في حال عدم العودة” إلى الصفقة.
وأكد أنه اتفق مع رئيس وزراء بريطانيا، بوريس جونسون، والرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، خلال لقائهم السبت، على أن “الدبلوماسية تمثل السبيل الأفضل لمنع ظهور أسلحة نووية لدى إيران”.
وتتهم الولايات المتحدة إيران بالوقوف وراء الهجمات بالطائرات المسيرة التي تنفذها فصائل المقاومة في العراق على القوات الأمريكية ..

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

حزب الله يشيد بقرار مجلس النواب العراقي بتجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني : موقف شريف وشجاع

عبر “حزب الله” ، عن تقديره للقرار الذي أصدره مجلس النواب العراقي، ‏القاضي بتجريم التطبيع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *