أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / السيد نصر الله يحذر اسرائيل من التصرف الفردي في المناطق البحرية المتنازع عليها متوعدا بالرد دفاعا عن حق ثروات لبنان

السيد نصر الله يحذر اسرائيل من التصرف الفردي في المناطق البحرية المتنازع عليها متوعدا بالرد دفاعا عن حق ثروات لبنان

في اقوى تحذري للكيان الاسرائيلي قال أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله يوم الجمعة، إن إسرائيل مخطئة إذا فكرت أنها يمكنها التصرف كما تريد في منطقة الحدود البحرية المتنازع عليها حيث تعمل اسرائيل في بناء منصات عائمة للتنقيب عن الغاز من المناطق البحرية المتنازع عليها،

وأضاف السيد نصر الله في كلمة بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف: “نحن لا نريد أن نتدخل في ملف الترسيم الحدود البحرية ولا نريد أن نعبر عن موقف في هذا الملف”.
وتابع قائلا: “فيما بادر إليه العدو الإسرائيلي في الآونة الأخيرة أنه كلف إحدى شركات التنقيب عن النفط في المنطقة المتنازع عليها ونحن صبرنا لنرى الموقف ونحن نتابع جمع المعلومات والمعطيات”.
وصرح أمين عام حزب الله: “أريد أن أقول الليلة بشكل واضح وصريح أن قدرة المقاومة أُعدت للدفاع عن لبنان ونفط لبنان وغاز لبنان من الأطماع الإسرائيلية”.
وشدد السيد نصر الله على أنه إذا كان العدو يتصور أنه يستطيع أن يتصرف كما يشاء في المنطقة المتنازع عليها قبل حسم هذا النزاع فإنه مشتبه ولا أريد أن أطلق موقف الآن حتى لا أعقّد المفاوضات.
وذكر السيد نصر الله أن المقاومة في لبنان في الوقت المانسب واللحظة المناسبة من خلال متابعتها هذا الملف وعندما تجد أن نفط لبنان وغاز لبنان في المنطقة المتنازع ستتصرف على هذا الأساس وهي قادرة على أن تتصرف على هذا الأساس.
وذكر في كلمته، أن هناك في فلسطين شعبا مظلوما ومضطهدا ويعاني من الحصار ومن الأزمات الخانقة على المستوى المعيشي ومن ملفات إنسانية ضاغطة ومنها ملف الأسرى وملف المهجرين داخل فلسطين وخارج فلسطين ويوجد أرض محتلة ومقدسات اسلامية ومسيحية منتهكة.
وقال السيد نصر الله بأن مؤسف ما افترفه تنظيم “داعش” من جرائم باسم الرسول الاعظم محمد صلى الله عليه واله ٫ ولاغرابة في ذلك فالأمريكيون قالوا نحن صنعنا تنظيم داعش، مشيرا إلى أنه من أوجب الواجبات دفاعا عن الرسول الاعظم وعن اسم رسول الله هو أن يقف المسلمون وعلماؤهم والنخب والحركات الإسلامية في مواجهة جماعة “داعش” المتوحشة الإرهابية القاتلة التي تقدم أسوأ صورة عن الإسلام وعن نبي الإسلام منذ أن بعث.
واضاف السيد نصر الله بأنه عندما قاتل السنة والشيعة كتفا إلى كتف تمكنوا من الانتصار على “داعش” في أكثر من بلد إسلامي.
وتابع قائلا: “إن الوحدة الإسلامية التي تحدث عنها الإمام الخميني ليست وحدة إندماجية والمقصود هنا التعاون والتقارب والتكافل والتعاول على قاعدة وتعاونوا على البر والتقوى وتجنب التقاتل والصراع والسلبية ولا تنازعو فتفشلوا”.
وبين أنه يجب أن يلتقي المسلمون على الجوامع المشتركة، وبالتالي يجب أن يتقاربوا ويتناصحوا وأن يكونوا كالجسد الواحد.
وأكد امين عام حزب الله أن المقاومة في لبنان انتصرت بهذا التقارب والتعاون والمقاومة في فلسطين تنتصر عندما تتوحد في داخل فلسطين وفي خارجها مع محور المقاومة الذي يضم سنة وشيعة وهو عامل قوة للمقاومة في فلسطين.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

تقرير اسرائيلي : اتفاقية سرية تجعل إسرائيل وقطر أقرب إلى تطبيع العلاقات

كشفت وسائل إعلام اسرائيلية بأن إسرائيل وقطر أبرمتا اتفاقية سرية “جعلتهما أقرب إلى إقامة علاقات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *