أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / العراق / اقليم كردستان / وزير الامن الايراني يحذر الجماعات المسلحة المناوئة التي تتخذ من اقليم كردستان مقرا لها من الاقدام على اي عمل لزعرعة الامن في البلاد

وزير الامن الايراني يحذر الجماعات المسلحة المناوئة التي تتخذ من اقليم كردستان مقرا لها من الاقدام على اي عمل لزعرعة الامن في البلاد

حذر وزیر الامن الإيراني إسماعیل خطیب تحذيرا الجماعات الإرهابية ورعاتها في المنطقة، وخص بالذكر “القواعد الأميركية والإسرائيلية” في منطقة اقليم كردستان العراق من الاقدام على زعرعة الامن في ايران متوعدا بر قاس من القوات المسلحة الايرانية .

وقال وزير الامن اسماعيل خطيب في تصريحات للصحفيين اليوم الجمعة: “أحذر العناصر الإرهابية ورعاة هذه الجماعات في المنطقة من أن أي إخلال بأمن إيران سيقابل برد حازم من قبل القوات المسلحة والأجهزة الأمنية الإيرانية”.
كما حذر خطيب “القواعد الأميركية و الإسرائيلية في منطقة كردستان” من أي تصرف يهدد الأمن في إيران متوعدا برد “هجومي” من قبل القوات الايرانية على هذه المحاولات.
وأشار الوزير إلى أن “العناصر الإرهابية المضادة للثورة في منطقة كردستان العراق ستقوم السلطات العراقية بنزع سلاحها في أقرب وقت ممكن بعد الاتفاقات التي تم التوصل إليها”.
وكان حرس الثورة الاسلامية ” قد شن مؤخرا سلسلة ضربات على مواقع للجماعات الارهابية المناوئة لإيران في شمال العراق ، فيما طهران حكومة العراق باتخاذ خطوات لمنع أنشطة تلك الجماعات.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مسؤول ايراني يعلن السيطرة على الهجوم السيبراني على محطات البنزين بالبلاد

اعلن امين المجلس الاعلى للاجواء الافتراضية في الجمهورية الاسلامية الايرانية ابوالحسن فيروزآبادي عن السيطرة على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *