أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / مجلس الامن يصدر قراره بتوسيع وترسيخ دعم الحكومة العراقية في مواجهة داعش

مجلس الامن يصدر قراره بتوسيع وترسيخ دعم الحكومة العراقية في مواجهة داعش

حث مجلس الأمن الدولي الجمعة المجتمع الدولي على تعزيز وتوسيع عملية دعم الحكومة العراقية في تصديه لتنظيم الدولة الإسلامية داعش والمجموعات المسلحة المرتبطة به.

وفي بيان رئاسي تبناه اجتماع وزاري برئاسة وزير الخارجية الأميركي جون كيري، ندد المجلس بقوة بالهجمات التي يشنها التنظيم في العراق وسورية ولبنان، منبها إلى خطورة ذلك على المنطقة.
وأكد البيان، الذي تنباه أيضا 30 وزير خارجية بينهم وزيرا الخارجية الإيراني والفرنسي، ضرورة مشاركة كل فئات المجتمع العراقي في العملية السياسية في العراق وإجراء حوار سياسي.
وأشار كيري، في كلمته، إلى أهمية توسيع التحالف لضمان القضاء عليه باعتماد وسائل عسكرية وغير عسكرية، لافتا إلى ضرورة إسهام الجميع بالقضاء على التنظيم.
وقال” لدينا خيار واحد، وهو أن نواجه هذا التنظيم بحملة عالمية شاملة قادرة على الحد من هذا التهديد الإرهابي وتأخذ على عاتقها ضمان أن لا يحظى بملاذ آمن في العراق وفي سورية وفي أي مكان آخر”.
وأكد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن “داعش لا يتمتع بشرعية دولة ولا يمثل الإسلام”، داعيا إلى “التصدي للقتلة وإلحاق الهزيمة بهم”. وشدد على أن فرنسا “تحملت مسؤولياتها” عبر شنها الجمعة ضربات جوية في العراق.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

رئيس الوزراء محمد شياع السوداني يستقبل وفدا من الكونغرس الامريكي مؤكدا على التوازن في محيطه الاقليمي والدولي

استقبل رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، وفداً للكونغرس برئاسة السيناتور مارك تاكانو، وعضوية عدد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *