أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / قائد حرس الثورة الاسلامية يلتقي وزير الدفاع الايراني الجديد مؤكدا : ضرورة التحلي باليقظة والبصيرة لمواجهة الاعداء

قائد حرس الثورة الاسلامية يلتقي وزير الدفاع الايراني الجديد مؤكدا : ضرورة التحلي باليقظة والبصيرة لمواجهة الاعداء

قال القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي ان الاعداء لم يتركوا أي وسيلة أو حيلة الاَ واستخدموها للضغط على الشعب الايراني ، مؤكدا ضرورة التحلي باليقظة والبصيرة لمواجهة الاعداء.

جاء ذلك لدى زيارة اللواء سلامي اليوم السبت لوزارة الدفاع ولقائه بالوزير الجديد العميد محمد رضا آشتياني، حيث اعرب خلال اللقاء عن ارتياحه لاختيار اشتياني لمنصب وزارة الدفاع .
وأكد سلامي على مواصلة القوات المسلحة لجهودها الكبيرة في مجال انتاج القوة والارتقاء بالبنية الدفاعية للبلاد، مشيرا الى ان اعداء الثورة الاسلامية لم يألوا جهدا في استخدام كل الوسائل للضغط على الشعب الايراني ونظامه الاسلامي، ورغم فشله طوال اربعة عقود الا ان العدو يصر على مواقفه الحاقدة ، وبالتالي لابد من التحلي باليقظة والبصيرة لمواجهة هذا العدو.
بدوره اكد وزير الدفاع على ان وزارته ستبذل قصارى جهودها في جميع المجالات لدعم واسناد القوات المسلحة وتلبية جميع احتياجاتها في مجال المنظومات والتجهيزات المتطورة ، خاصة قوات حرس الثورة الاسلامية.
واضاف العميد اشتياني ان قطاع الصناعات الدفاعية بامكانه توجيه الرد الجاد والهادف للاعداء ، مشيدا بتوجيهات وتدابير قائد الثورة الاسلامية للارتقاء بمستوى قدرة الردع.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

نزاع عشائري شرقي بغداد وافراد مسلحون يهاجمون منازل في حي الكمالية

شهدت مناطق شرقي العاصمة بغداد الليلة الماضية، صراعا مسلحا كبيرا بين عشيرتي “شمر” و”عكيل” على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *