أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الرئيس الايراني رئيسي : سياستنا الخارجية ستكون وفق العزة والحكمة لإيران وشعبها وسنعمل على تغيير المستوى المعاشي للشعب

الرئيس الايراني رئيسي : سياستنا الخارجية ستكون وفق العزة والحكمة لإيران وشعبها وسنعمل على تغيير المستوى المعاشي للشعب

أكد الرئيس الإيراني السيد ابراهيم رئيسي في جلسة منح الثقة لأعضاء الحكومة أمام مجلس الشورى أن على الذين سيعملون في الحكومة الجديدة أن حكومته ستواصل العمل ليل نهار من أجل خدمة الشعب، متعهدا باحداث تغيير في الظروف المعيشية للمواطنين رغم العقوبات الامريكية.

واعتبر الرئىيس إبراهيم رئيسي أن الوزراء الذين حصلوا على الثقة سيؤدون واجباتهم في ظل دعم أبناء الشعب والبرلمان، قائلاً “إذا لم أكن حريصًا على سلامة الأداء الحكومي لما اقترحت عليكم هؤلاء الأخوة المخلصين كوزراء للحكومة الجديدة”.
ورأى أن ثقة البرلمان للوزراء ستكون نقطة البداية للتعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية وهناك مجالات كثيرة للتعاون بين الجانبين .
وفيما يخص موضوع السياسة الخارجية، لفت السيد رئيسي إلى أن البرنامج سيكون تعامليًا مع باقي الدول وفق العزة والحكمة لإيران ودفاعًا عن حقوق شعبها.
وشدد الرئيس الإيراني على الإهتمام بالإقتصاد المقاوم والعمل على إلغاء القيود المفروضة.
هذاوصوت مجلس الشورى الاسلامي الايراني على منح الثقة لحكومة السيد رئيسي المقترحة حيث حصلت جميع الأسماء المطروحة على الثقة باستثناء وزير التربية والتعليم.
بينما حصل المرشح لمنصب وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللّهيان، على ثقة البرلمان بنسبة تصويت قاطعة.
كما صادق البرلمان على تعيين وزراء الأمن، والدفاع، والاقتصاد، والصحة، والأعمال، والزراعة، والعدل، والطرق، والصناعة، والتّجارة، والتّعليم العالي، والثّقافة، والداخلية، والسياحة، والنفط، والطاقة، والشباب، والرياضة.
وسبق أن أكّد الرئيس ابراهيم رئيسي ٫ خلال دفاعه عن تشكيلة الوزارة التي قدّمها، أنّ شعب بلاده لن يستطيع تحمّل المزيد من الخلافات بين الحكومة والبرلمان، متعهداً بملاحقة كل مسؤول فاسد أيًّا كان منصبه.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

سوريا تؤكد حقها في استعادة الجولان وتطالب مجلس الأمن بمساءلة إسرائيل

جددت سوريا تمسكها بحقها في استعادة الجولان المحتل “بجميع الوسائل المتاحة التي يكفلها القانون الدولي”، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *