أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / فوز اية الله ابراهيم رئيسي بالانتخابات الرئاسية الايرانية بحصوله على 62 بالمئة من أصوات المقترعين

فوز اية الله ابراهيم رئيسي بالانتخابات الرئاسية الايرانية بحصوله على 62 بالمئة من أصوات المقترعين

فاز المرشح اية الله إبراهيم رئيسي بالانتخابات الرئاسية في إيران من الدورة الأولى، بحصوله على 62 بالمئة من أصوات المقترعين، وفق نتائج أولية رسمية أعلنت السبت.

وأفاد رئيس لجنة الانتخابات جمال عرف خلال مؤتمر صحافي، أن اية الله رئيسي (60 عاما) حصل على “أكثر من 17,8 مليون” صوت من أصل 28.6 مليونا من أصوات المقترعين، علما بأن أكثر من 59,3 مليون إيراني كانوا مدعوين للمشاركة في الاقتراع.
وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني، السبت، أن الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية التي أجريت، الجمعة، أفضت إلى انتخاب رئيس جديد للجمهورية ٬ وهنأ الشعب الايراني على خياره .
كما هنأ المرشح الرئاسي، عبد الناصر همتي، اية الله رئيسي، بفوزه في الانتخابات، حسبما أفادت وسائل إعلام إيرانية يوم السبت. وقال في رسالة “آمل أن تجلب حكومتكم بقيادة الزعيم الأعلى علي خامنئي الراحة والازدهار لأمتنا”.
بدوره، هنأ المرشح للرئاسية الإيرانية، محسن رضائي، منافسه اية الله إبراهيم رئيسي على “انتصاره” بالانتخابات.
ودعي أكثر من 59 مليون إيراني إلى التصويت اعتبارا من الساعة السابعة صباح الجمعة. وأغلقت المراكز عند الثانية فجر السبت، بعد تمديد مهلة الاقتراع ساعتين إضافيتين.
وخاض السباق أربعة من المرشحين السبعة الذين صادق مجلس صيانة الدستور على ترشيحاتهم بينما انسحب الثلاثة الآخرون قبل الاقتراع.
وإية الله براهيم رئيسي هو رجل دين محافظ ومتشدّد، يرفع منذ أعوام شعار الدفاع عن الطبقات المهمّشة ومكافحة الفساد.
ويعد رئيسي (60 عاما) الذي كان يتولى رئاسة السلطة القضائية منذ 2019، وكان يحمل خلال حملته الانتخابية شعار مواجهة “الفقر والفساد”، وهو المبدأ نفسه الذي خاض على أساسه الانتخابات الرئاسية عام 2017 ونال 38 بالمئة من الأصوات.
ولد اية الله رئيسي في مدينة مشهد (شمال شرق) في نوفمبر 1960، وبدأ بتولي مناصب عامة في سن مبكرة، إذ عيّن مدعيا عاما في مدينة كرج قرب طهران وهو لما يزل في العشرين من العمر، وذلك بعد فترة وجيزة من انتصار الثورة الإسلامية عام 1979.
وأمضى اية الله رئيسي قرابة ثلاثة عقود في هيكلية السلطة القضائية، متنقلا بين مناصب عدة منها مدعي عام طهران بين 1989 و1994، ومعاون رئيس السلطة القضائية اعتبارا من 2004 حتى 2014 حين تم تعيينه مدعيا عاما للبلاد.
وفي 2016، أوكل إليه المرشد الأعلى لإيران اية الله السيد علي الخامنئي، مهمة سادن العتبة الرضوية المقدسة في مدينة مشهد، وعيّنه بعد ثلاثة أعوام على رأس السلطة القضائية، أحد الأركان الأساسية للنظام السياسي.

تلميذ المرشد

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

النائب السابق عن كتلة صادقون يدعو الى رفض مشروع مد الانبوب النفط من البصرة الى العقبة في الاردن الذي سيكلف 26 مليار دولار

اتهم عضو كتلة الصادقون النائب السابق حسن سالم، الحكومة الحالية بتنفيذ أوامر أمريكية لافقار الشعب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *