أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / الجيش الاندنوسي يعلن العثور على الغواصة المفقودة في قاع البحر على عمق 850 مترا

الجيش الاندنوسي يعلن العثور على الغواصة المفقودة في قاع البحر على عمق 850 مترا

اعلن الجيش الإندونيسي عن اكتشاف الغواصة التابعة له التي فقد الاتصال بها خلال تدريبات قبالة سواحل بالي الأربعاء الماضي.

وفال قائد أركان البحرية الإندونيسية الأميرال يودو مارغونو أثناء مؤتمر صحفي اليوم السبت، حسب وكالة “رويترز”، بأن المسح رصد غواصة KRI Nanggala-402 المفقودة في قاع البحر، على عمق نحو 850 مترا، ما يتجاوز بشكل ملموس حدود قدراتها.
وأقر الأميرال الاندتوسي بأن الجيش لا يستطيع حاليا التأكد مما إذا كان هناك أي ناجين في الغواصة التي كان على متنها 53 بحارا، مؤكدا أن السلطات تستعد لتنفيذ عمليات إجلاء الناجين المحتملين داخل الغواصة، على الرغم من التقديرات القاضية بأن احتياطيات الأكسجين فيها انقضت فجر اليوم السبت.
الأميرال يودو مارغونو إلى أن فرق البحث انتشلت حطاما يعتقد أنه من داخل الغواصة المفقودة، بالإضافة إلى اكتشاف بقعة نفطية قرب الموقع الذي اختفت فيه الغواصة، ما يؤكد أنها غرقت.
وأوضح قائد أركان البحرية الإندونيسية أن اكتشاف تلك الحطام يؤكد تعرض الغواصة لضغط من الخارج أو تعرض قاذفة الطوربيدات الخاصة بها لأضرار.
تجدر الإشارة إلى أن هدا النوع من الغواصات ليست مخصصة للغوص إلى عمق يزيد عن 500 متر.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

تجمع المهنيين السودانيين يدعو الشعب الى النزول للشوراع واعلان العصيان المدني لاجهاض الانقلاب العسكري

ناشد تجمع المهنيين السودانيين، الشعب السوداني، “بالخروج للشوارع وإغلاقها بالمتاريس ونشر المقاومة السلمية والإضراب السياسي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *