أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / بوتين:الغرب يستغل ازمة اوكرانيا لانعاش الناتو

بوتين:الغرب يستغل ازمة اوكرانيا لانعاش الناتو

اتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، الأربعاء، الدول الغربية بأنها تقف وراء الأزمة الأوكرانية، وأنها تستغلها لإنعاش حلف شمالي الأطلسي، وفق ما نقلت عنه وكالة “ريا نوفوستي” للأنباء.

وقال بوتن، في اجتماع حكومي، إن “الأزمة في أوكرانيا، التي هي في الأساس صنيعة بعض شركائنا الغربيين، يتم استغلالها اليوم لإنعاش هذا الحلف العسكري”.
وكانت دول الأطلسي وعدت في قمة الحلف الأسبوع الماضي في نيوبورت، إقليم ويلز، بالحفاظ على “وجود مستمر” في شرق أوكرانيا، حيث يثير موقف روسيا القلق وذلك من خلال إنشاء قوة رد سريع يمكن نشرها في أيام.
هذه الخطة (ريدنس أكشن بلان) تهدف إلى “تعزيز الدفاع الجماعي”، المهمة الرئيسية للحلف الأطلسي الذي تشكل في بداية الحرب الباردة قبل 65 عاما.
وقال الرئيس الروسي في اجتماع لمسؤولي المجمع العسكري والصناعي وأعضاء قيادة أركان الجيش الروسي “سبق أن قلنا وحذرنا من أننا سنكون مضطرين إلى اتخاذ رد مناسب من أجل ضمان أمننا”.
وأضاف “أود كثيرا أن لا يؤدي الأمر إلى حالات هيستريا عندما تعتمد هذه القرارات نهائيا ويبدأ تنفيذها”.
وقبل يومين من افتتاح قمة الحلف الأطلسي أعلنت السلطات الروسية أنها ستغير “عقيدتها العسكرية” قبل نهاية العام للتواكب مع ظهور تهديدات جديدة بينها تعزيز وجود الحلف الأطلسي على حدود روسيا.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

اجتماع بين ضباط أمريكيين ونظرائهم الأتراك شمالي حلب لتوحيد المليشيات التابعة لهم

كشفت وسائل إعلام سورية، الخميس، تفاصيل جديدة عن دخول رتل عسكري أمريكي إلى مدينة إعزاز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *