أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / مرشح نيابي في البرازيل يدعو الى انهاء وجود اسرائيل وقيام دولة علمانية فوق ارض فلسطين

مرشح نيابي في البرازيل يدعو الى انهاء وجود اسرائيل وقيام دولة علمانية فوق ارض فلسطين

في دعوة تشكل اخطر تحد لوجود اسرائيل في حال انتشارها وتحولها الى ” مبادرة ” عالمية ، دعا مرشح نيابي في البرازيل الى انهاء وجود اسرائيل وقيام دولة علمانية في ارض فلسطين ، وهي الدعوة التي طرحها الشهر الماضي قائد الثورة الاسلامية في ايران اية الله خامنئي .

ودعا سيرو غارسيا المرشح لمقعد نائب اتحادي عن الحزب الاشتراكي الموحد للعمال ـ ريو دي جانيرو في برنامجه الانتخابي إلى حل الازمة في الشرق الاوسط من خلال سحب القوات الاسرائيلية، وانهاء دولة اسرائيل، وبناء دولة فلسطينية علمانية وديمقراطية .
كما دعا المرشح النيابي الى قطع العلاقات بين البرازيل وإسرائيل .
وأثارت دعوة غارسيا دهشة الكثيرين، وتبارى عدد من الصحفيين من اصدقاء اسرائيل، في الدفاع عنها، حيث رأوا أن هذه القضية ذات طابع خاص وليست في نطاق الانتخابات وقالوا إنه لا يجب استخدام المرشح لهذا الصراع كقضية انتخابية في البرازيل.
يذكر ان قائد الثورة الاسلامية في ايران اية الله خامنئي قد دعا الشهر الماضي اثناء العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة ، الى ازالة اسرائيل والبدء باستفتاء يشترك فيها الفلسطينيون في الاراضي المحتلة وفي الشتات ، كما يشترك فيها اليهود لانشاء دولة فلسطين والتخلص من اخطر سرطان يهدد امن شعوب المنطقة واستقرارها منذ سبعة عقود.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

“واشنطن بوست” تكتب عن لحظات محاولة اغتيال ترامب

كشفت “واشنطن بوست” تفاصيل مثيرة عما جرى خلال ما وصفته الأجهزة الأمنية الأميركية بمحاولة اغتيال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *