أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / المدعي العام في طهران يتهم شركة G4S البريطانية المسؤولة عن أمن الطيران في مطار بغداد بالتورط والتواطؤ في اغتيال القائد الشهيد قاسم سليماني

المدعي العام في طهران يتهم شركة G4S البريطانية المسؤولة عن أمن الطيران في مطار بغداد بالتورط والتواطؤ في اغتيال القائد الشهيد قاسم سليماني

اتهم المدعي العام في طهران، علي القاصي مهر، شركة G4S البريطانية، المسؤولة عن أمن الطيران في مطار بغداد بالتورط والتواطؤ في اغتيال قاسم سليماني.

وقال المدعي العام خلال جلسة متابعة قانونية وقضائية لملف اغتيال سليماني والوفد المرافق له والتي عقدت اليوم بحضور رئيس القضاء اية الله إبراهيم رئيسي، ومسؤولي الأجهزة القضائية والعسكرية والأمنية والاستخباراتية والسياسية، إن الشركة البريطانية زودت الجيش الأمريكي في العراق بموعد وصول الطائرة، التي كانت تقل القائد الكبير الشهيد قاسم سليماني.

إلى ذلك أفاد المدعي العام أن التحقيقات تشير إلى تورط ألمانيا ايضا في عملية اغتيال سليماني مشيرا الي أن قاعدة القوات الجوية الأمريكية في ألمانيا مسؤولة عن توجيه الطائرة، التي استهدفت موكب القائد الشهيد سليماني وتقديم معلومات وبيانات الطيران للقوات الأمريكية.
وأكد المدعي العام أن السلطات الإيرانية تعمل على ملاحقة الشركة البريطانية المسؤولة عن أمن مطار بغداد.
وأضاف: “تم التعرف على هوية 45 شخصية أمريكية مسؤولة عن اغتيال سليماني وقدمنا أمر استدعائها إلى الشرطة الدولية الإنتربول”.
وأشار المدعي العام في طهران ” علي القاصي” إلى أن إيران “منحت 6 دول هي العراق وسوريا وقطر والكويت ولبنان والأردن، تمثيلا قضائيا للتحقيق في اغتيال سليماني، وتسلمنا مؤخراً نتيجة التمثيل القضائي من العراق”.
الجدير ذكره ٫ ان اغتيال قائد فيلق القدس الشهيد قاسم سليماني تمت بعد وصوله لمطار بغداد الدولي تلبية لدعوة من رئيس الوزراء عادل عبد المهدي واستشهد معه نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس وثمانية من المرافقين لهما بعد استهدف طائرتان مسيرتان تابعتان للجيش الامريكي مركبتهما في طريق مطار بغداد الدولي في الثالث من شهر كانون الثاني الماضي قبل عام في مثل هذا الوقت.
وكشفت تقارير اوروبية في حينها ومن بينها تقرير لراديو اوستن الاوروبي ٫ ان القضاء على القائد الكبير سليماني كان هدفا اسرائيليا وسعوديا واماراتيا٫ وان الجانب الامريكي كان المنفذ وتحديدا فان وزير الخارجية بومبيو هو المحرض الاول على قتل سليماني وكان وراء خلق الاجواء وتصوير القائد الشهيد سليماني للرئيس ترامب بانه العدو الاول لامريكا وهو هدف مناسب ٬ من شان النيل منه ٫ ان يوجه ضربة قوبة لحرس الثورة الاسلامية ومحور المقاومة في المنطقة ،
وكشف تقرر راديو اوستن الاوروبي ان السعوديين والاماراتيين دفعوا عشرات الملايين من الدولارات الى بومبيو وذكل ثمنا تصفية سليماني فيما حصل بومبيو على تعهد من نتنياهو بتامين دعم صهيوني كامل لبومبيو في الولايات المتحدة في هذه الجريمة.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

“واشنطن بوست”: مسيّرات حزب الله تفاجئ الدفاعات الجوية الإسرائيلية

تناولت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، في تقرير لها، مسيّرات حزب الله وما تشكّله من خطر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *