أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / النظام السعودي يرضخ لضغوط مستشار ترامب وصهره كوشنير ويسمح للطائرات الاسرائيلية استخدام الاجواء السعودية في رحلاتها الى الامارات

النظام السعودي يرضخ لضغوط مستشار ترامب وصهره كوشنير ويسمح للطائرات الاسرائيلية استخدام الاجواء السعودية في رحلاتها الى الامارات

بعد لجوء تل ابيب الى الإدارة الأميركية ومطالبتها بالتدخل والضغط على النظام السعودي ، انتزع الكيان الاسرائيلي موافقة النظام السعودي على السماح لطائرات شركة “يسراير” للطيران الإسرائيلي باستخدام ألاجواء السعودية خلال السفر من الأراضي المحتلة إلى الإمارات.

وبالفعل، أقلعت الرحلة الإسرائيلية الى دبي في الساعة العاشرة من صباح اليوم الثلاثاء.
وفي هذا السياق، قال مصدر أميركي إن قضية تصاريح شركات الطيران الإسرائيلية لاستخدام الاجواء السعودية حُلّت من قبل السعودية خلال الرحلات إلى الإمارات والبحرين بعد محادثات أجراها اليهودي جاريد كوشنر -مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب وصهره- وبعد تدخل مستشار ترامب لشؤون الشرق الأوسط آفي بيركوفيتش لدى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان .
ركاب الرحلة التي أقلعت صباح اليوم الثلاثاء إلى الإمارات سيحظون بتخفيض كبير في زمن الرحلة، في حين أن مسار الرحلات التي لا تمر فوق المجال الجوي السعودي سيطول وقته ويجعل الرحلة غير مربحة.
وستكون “يسراير” أول من يطلق خطًا يوميًا من رحلتين، إذ ستنضم إليها شركة “أركياع” الاسرائيلية اعتبارًا من يوم الخميس وستطلق “إلعال” الاسرائيلية خطها الخاص بدءا من 9 كانون الأول/ديسمبر.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مصطفى الكاظمي مشروع أميركي صهيوني لهدم العراق والجميع يتفَرَّج ولا يُحَرك سكاناً ! – بقلم اسماعيل النجار

لقد تحَوٍَل العراق الذي دَحَرَ الإرهاب وحطَّمَ جبروته إلى ساحة لتصفية الحسابات السياسية الدوليَة وهدفاً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *