أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / المرجع الديني الشيخ بشير النجفي لدى استقباله سفير الاتحاد الاوروبي : نرفض وندين رفع علم المثليين فوق مقر الاتحاد الاوروبي في العراق

المرجع الديني الشيخ بشير النجفي لدى استقباله سفير الاتحاد الاوروبي : نرفض وندين رفع علم المثليين فوق مقر الاتحاد الاوروبي في العراق

ندد المرجع الديني اية الله العظمى بشير حسين النجفي، الأربعاء، لدى لقائه مارتن هوت سفير الاتحاد الاوروبي برفع علم المثليين في مقر بعثة الاتحاد الأوروبي بالعراق، مطالباً بدعم البلاد وتطوير العلاقات العراقية – الأوروبية.

وقال اية الله العظمى النجفي خلال استقباله سفير الاتحاد الأوربي والوفد المرافق له، بحساب بيان مكتب سماحة المرجع إنه ” لابد من احترام هويات الشعوب وأخلاقها ومقدساتها ودينها وأهمية أن تكون ثقافة احترام الرأي لا تخرج ولا تتجاوز على المقدسات وتقاليد الشعوب وهوياتهم وقيمهم وأخلاقهم ودينهم، والعمل على تطوير وتلاقح الأَفكار فيما يهم الآراء والأهداف المشتركة للطرفين لتأخذ عجلة الحريات واحترام الآراء نحو التطور والنمو مادامت غير ماسة لأي طرف ما، لاسيما وأن العراق هو البلد المضيف وعلى الضيف أن يكون ضمن إطار احترام ضوابط ودين ومقدسات البلد”.
وفدم المرجع الديني النجفي احتجاجه لرفع علم المثليين في بعثة الاتحاد الأوربي في العراق ببغداد في وقت سابق، معتبراً إياه تعدِيَّاً على قيم ونظم الضيافة، فضلاً عن ثوابت العراق.
وحث المرجع الديني النجفي على “أهمية دعم العراق للمساهمة في رفع مشكلة الخدمات من الكهرباء، والماء، وأزمة السكن، وتقديم الخبرات الأوربية والاستثمارات بما يتواقف مع الرسالة الإِنسانية التي تحمل شعارها أوربا”.
ونوه المرجع الديني النجفي الى أهمية تطوير العلاقات العراقية الأوربية لاسيما في الجانب الاقتصادي بما يهدف خدمة الشعب العراق ودول الاتحاد الأَوربي وفق المصالح المشتركة”، مشيراً في هذا الصدد الى “أهمية دعم الاتحاد الاوروبي للعراق بهدف الحد من البطالة التي يعاني منها أبناء هذا الشعب”، ناصحاً في هذا الصدد الحكومات بالاستثمار في العراق وإنجاز مشاريعها على الأرض العراقية للحدِّ من ظاهرة البطالة لتجاوز العديد من المشاكل الفرعية”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مصطفى الكاظمي مشروع أميركي صهيوني لهدم العراق والجميع يتفَرَّج ولا يُحَرك سكاناً ! – بقلم اسماعيل النجار

لقد تحَوٍَل العراق الذي دَحَرَ الإرهاب وحطَّمَ جبروته إلى ساحة لتصفية الحسابات السياسية الدوليَة وهدفاً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *