أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / العراق / القاء القبض على ثلاثة ارهابيين من عناصر داعش واحد منهم في الانبار واثنان في بغداد

القاء القبض على ثلاثة ارهابيين من عناصر داعش واحد منهم في الانبار واثنان في بغداد

تمكنت استخبارات الشرطة الاتحادية من القاء القبض على إرهابي من عناصر تنظم داعش شغل منصب “مسؤول مفرزة تفخيخ العجلات” في قاطع الأنبار غربي البلاد فيما تمكت استخبارات الامن الوطني من اعتقال اثنين من ارهابيي داعش في بغداد .

وذكر بيان لوكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية أن “مفارزها المتمثلة باستخبارات اللواء السادس بمديرية استخبارات الشرطة الاتحادية في وزارة الداخلية تمكنت من إلقاء القبض على أحد الإرهابيين البارزين، والمطلوب وفق أحكام المادة 4 إرهاب لانتمائه لعصابات داعش الإرهابية، الذي شغل منصب مسؤول مفرزة تفخيخ العجلات في قاطع الأنبار، والمكنى أبو طيبة”.
واوضح البيان ان “الإرهابي وخلال التحقيقات الأولية معه اعترف بانتمائه لتلك العصابات الإجرامية، واشترك بعدة عمليات إرهابية، منها زرع العبوات الناسفة على طرق تنقل القوات الأمنية والمواطنين، ونقل عدة عجلات مفخخة من محافظة الأنبار إلى محافظة بغداد”.
وأضاف أن “الإرهابي اشترك كذلك بأكثر من عملية تعرض على قاطع اللواء 24 الجيش العراقي”، لافتاً إلى أن “عملية إلقاء القبض تمت بعد تشكيل فريق فني مختص من مفارز استخبارات اللواء السادس في الشرطة الاتحادية، وبمتابعة استمرت عدة أيام تكللت بإلقاء القبض عليه كونه كان متخفياً عن أنظار القوات الأمنية بين عامة المواطنين”.
على صعيد اخر ذكر بيان للأمن الوطني أن “قوة من جهازها تمكنت من إلقاء القبض وفق مذكرة قضائية على عنصر يعمل بما يسمى “ديوان الجند” التابع لقاطع شمال بغداد”.
كما تمكنت قوة أمنية من اعتقال ارهابيي اخر من عناصر ما يسمى “الشرطة العسكرية” التابعة لـ”ديوان الجند” لتنظيم داعش الارهابي ضمن قاطع الفرات في أحد أحياء العاصمة بعد استحصال الموافقات القضائية”.
وأشار إلى أنه “تم تدوين أقوالهما أصولياً، واعترفا بتنفيذهما عدة عمليات بحق المواطنين، علاوة على اشتراكهما في التعرضات التي استهدفت النقاط العسكرية الثابتة”، مبيناً أنه “تم إحالتهما إلى الجهات القانونية المختصة لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهما”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

اية الله رئيسي : الجمهورية الاسلامية وقفت مع العراق في ايام العسرة وسنواصل المضي بعلاقاتنا لمزيد من الرقي والازدهار

اكد “اية الله سيد ابراهيم رئيسي” نحن نعتبر الشعب العراقي هو الاقرب الى الشعب الايراني؛ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *