أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / وزير الدفاع الايراني اللواء حاتمي : ايران انتزعت حقها من فم الولايات المتحدة واذهبت هيبتها وبات من حقها شراء وتصدير السلاح

وزير الدفاع الايراني اللواء حاتمي : ايران انتزعت حقها من فم الولايات المتحدة واذهبت هيبتها وبات من حقها شراء وتصدير السلاح

قال وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي، يوم الأحد مؤكدا انتزاع حقها من فم الولايات المتحدة واذهبت هيبتها : إن الأجواء باتت مهيأة أمام طهران لبيع وشراء السلاح، معلنا أن لدى طهران خطط لاستيراد وتصدير السلاح.

وقال اللواء حاتمي أن “الولايات المتحدة حاولت منع إيران من دخول سوق تصدير السلاح لأنها تدرك أن طهران ستعرضه بأسعار منصفة ومناسبة لأصدقائها”، مشيرا إلى أن بلاده “انتزعت حقها في تصدير السلاح من حلق الولايات المتحدة وذهبت هيبتها أمام العالم”.
وردا على وزير الخارجية الأمريكي، قال وزير الدفاع الإيراني إن “تصريحات بومبيو غير عملية والجهود الأمريكية خلال العام الماضي ضد طهران لم تفلح”.
وأضاف وزير الدفاع خلال لقاء مع التلفزيون الإيراني، أن مجال بيع السلاح سيكون أوسع بالنسبة لهم، وأن إيران ستكون لاعبا جيدا وناجحا في سوق بيع السلاح.
وكشف اللواء أمير حاتمي بأن “العديد من الدول تواصلت مع إيران منذ عام وتفاوضت معها، مؤكدا أن المعدات العسكرية الإيرانية ذات جودة عالية وسعر مناسب مقارنة بأسلحة الدول الأخرى”.
وتابع قائلا إن بلاده “مستعدة لبيع كافة أنواع الأسلحة البرية من دبابات وصواريخ وقذائف وحاملات جند”، موضحا أن “إيران مستعدة أيضا لبيع مختلف أنواع السلاح، البحري والطائرات المسيرة ومنظومات الدفاع الجوي”.
وأشار إلى استعداد طهران للتعاون مع الدول الأخرى في صيانة وإصلاح مختلف أنواع الطائرات العسكرية والمدنية الغربية.
وبين وزير الدفاع الإيراني أن طهران لن تبيع السلاح لأجل المال كما تفعل الولايات المتحدة.
وشدد وزير الدفاع الايراني على أن “إيران ملتزمة ببيع السلاح شريطة عدم استخدامه بشكل سيء ضد الآخرين”، مبينا في السياق أن بلاده “تبيع السلاح للدول التي تمارس حقها المشروع في الدفاع عن النفس”.
وتابع قائلا: “نحن مستعدون لتصدير السلاح إلى الدول التي تمتنع الولايات المتحدة بيعها السلاح”.
وأعلن حاتمي أن “إيران من ضمن الدول ذات المستوى العالمي في مجالات القتال البري والقدرات الجوية والدفاعية والإلكترونية”.
وتعليقا على محاولات واشنطن تمديد فرض السلاح على إيران، أفاد زير الدفاع الإيراني بأن الولايات المتحدة “كانت ترمي لتحقيق أهداف للاستهلاك الداخلي وكي لا تتمكن طهران من الدفاع عن نفسها”، معلنا أن “العقوبات الدولية على استيراد السلاح مكنت طهران من صناعة 90 بالمائة من احتياجاتها العسكرية والدفاعية”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

انفجار تبعه حريق في محطة لانتاج البتروكيماويات في مدينة ماهشر الايرانية

ذكرت وسائل إعلام إيرانية أن انفجارا تبعه حريق وقع في محطة لإنتاج البتروكيميائيات في ميناء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *