أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / الواشنطن بوست : اسرائيل الرابح الوحيد من اتفاقيات الخيانة التي ابرمتها الامارات والبحرين معها والسعودية يتراجع دورها

الواشنطن بوست : اسرائيل الرابح الوحيد من اتفاقيات الخيانة التي ابرمتها الامارات والبحرين معها والسعودية يتراجع دورها

اكدت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، أن اسرائيل الرابح الكبير من توقيع الامارات والبحرين اتفاقيتي التطبيع ٫ وان الرسالة التي أرادت إدارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” توصيلها، بإشرافها على اتفاقيات التطبيع الإماراتية-البحرينية-الإسرائيلية، بأنها إدارة استطاعت إرساء السلام في الشرق الأوسط، هي “رسالة مضللة”.

وقالت الصحيفة “، إن الولايات المتحدة الآن “تغمر أقدامها في مياه هذه المنطقة المضطربة ولديها قوات باقية في سوريا والعراق وأفغانستان”.
وأضافت أن الوجود العسكري الأمريكي يتضاءل، وبات مستقبل الشرق الأوسط يدور حول “تراجع القوة الأمريكية، والديناميات الداخلية الجديدة، جيدة وغير جيدة، التي تقوم بملء الفراغ.
واضاف الصحيفة : “وفي يوم الانتخابات سيكون للولايات المتحدة 4500 جندي في أفغانستان و3 آلاف في العراق و1000 في سوريا”.
ورات الواشنطن بوست : أن (إسرائيل) هي الرابح الأكبر من اتفاقيات التطبيع وليس الولايات المتحدة، فهي تقوم وبشكل متزايد بالخروج من عزلتها ووقعت اتفاقيتي تطبيع مع دولتين عربيتين.
وتري صحيفة الواشنطن بوست ان الخاسر الأكبر، في الشرق الأوسط هو السعودية، التي يعتبر تراجع دورها ٬ الوجه الآخر لصعود تركيا.
ولم تعد السعودية مؤثرة في المنطقة اليوم، وأكثر مما كانت عليه قبل جيل.
وتحت ظل ولي العهد “محمد بن سلمان”، لم يخسر السعوديون شعبيتهم في واشنطن فقط، بل وعانوا من نكسات في اليمن ولبنان وسوريا وباكستان والدول الأخرى التي كانت أيديولوجيتهم وأموالهم قوة مركبة أو سامة.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الرئيس الأمريكي السابق أوباما يشن هجوما غير مسبوق على ترامب ويتهمه بتمزيق سمعة أمريكا في العالم

شن الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، هجوما لاذعا على ترامب، متهما إياه بـ” تمزيق سمعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *