أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / سوريا / اكراد سوريا / مليشيات قسد تستولي على 137 مدرسة حكومية من أصل 213 مدرسة لمختلف المراحل الدراسية شرق الفرات

مليشيات قسد تستولي على 137 مدرسة حكومية من أصل 213 مدرسة لمختلف المراحل الدراسية شرق الفرات

ذكر تقرير لوكالة “سانا” أن ” مليشيات سوريا الديموقراطية” (قسد) التي تسيطر على مناطق واسعة في الشمال السوري “استولت” مؤخرا على عشرات المدارس الحكومية لفرض مناهج “غير معترف بها”.

وقالت الوكالة إن “قسد استولت على 137 مدرسة حكومية من أصل 213 مدرسة لمختلف المراحل الدراسية بهدف تجهيل الأطفال واليافعين وفرض النزعة الانفصالية عبر مناهج غير معترف بها أساسا”.
يشار إلى أن مليشيات قسد ولدعم القوات الامريكية تسيطر على معظم المناطق شرق الفرات وما تُعرف بالجزيرة السورية باستثناء بعض النقاط التي بقيت تحت سيطرة محدودة للقوات الحكومية كما في مراكز بعض المدن والبلدات، ومنها القامشلي والحسكة.
ونقلت الوكالة عن رئيس دائرة الإحصاء في مديرية تربية الحسكة دحام فياض العلي أن ” مليشيات قسد استولت على 19 ثانوية من أصل 31 في مدينة القامشلي والتجمعات السكانية التابعة لها خلال العام الحالي بعد أن كانت استولت خلال السنوات الماضية على جميع مدارس مدن ومناطق رميلان والمالكية واليعربية وتل حميس إضافة إلى مدارس التعليم الأساسي داخل أحياء مدينة القامشلي”.
كما نقلت الوكالة عن رئيس المجمع التربوي في القامشلي حسن الحسين أن مديرية التربية شكلت “لجنة طارئة لمعالجة كل الصعوبات وحل المشاكل الناتجة عن الاستيلاء على المدارس واستيعاب كل الطلاب من جميع المناطق ودون استثناء في المدارس التي تديرها مديرية تربية الحسكة والتي تقوم بتدريس منهاج وزارة التربية السورية”.
وقالت الوكالة إن ” مليشيات قسد” مارست “ترهيبا وتهديدا بقوة السلاح” بحق المدرسين الرافضين الخروج من المدارس، ونقلت عن أهالي تلاميذ وطلبة في القامشلي أن ما تمارسه مليشيات قسد “لا يختلف كثيراً عن ممارسات المستعمر التركي في عين العرب ورأس العين في سعيها للسيطرة على الناس من خلال تجهيلهم”، وأضاف آخر للوكالة أنه لن يرسل أبناءه إلى مدارس لا تدرس منهاج وزارة التربية، وأنه سيعتمد على تدريسهم في المنزل و”العمل على تشكيل مجموعات طلابية يتم تدريسها عبر مدرس خاص لبعض المواد العلمية”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مسؤول ايراني يعلن السيطرة على الهجوم السيبراني على محطات البنزين بالبلاد

اعلن امين المجلس الاعلى للاجواء الافتراضية في الجمهورية الاسلامية الايرانية ابوالحسن فيروزآبادي عن السيطرة على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *