أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / العراق / اقليم كردستان / البيشمركة يشاركون في اربعة مراكز للتنسيق الامني بينها كركوك وسط احتجاج شعبي في كركوك من عودة البيشمركة للمحافظة

البيشمركة يشاركون في اربعة مراكز للتنسيق الامني بينها كركوك وسط احتجاج شعبي في كركوك من عودة البيشمركة للمحافظة

وافقت قيادة العمليات المشتركة، على فتح أربعة مراكز للتنسيق الامني مع قوات البيشمركة في المناطق المتنازع عليها، ومنها مركزاً في قاطع {جيمة} بمحافظة كركوك.
واشار كتاب لنائب قائد العمليات الفريق الركن عبد الأمير الشمري الى وزارة الدفاع ٬ انه “حصلت موافقة القائد العام للقوات المسلحة على فتح أربعة مراكز تنسيق مشترك مع اقليم كردستان في القيادات أدناه:
أ – قيادة عمليات ديالى في قضاء خانقين.
ب – قيادة عمليات نينوى في مخمور.
ج – قيادة عمليات غرب نينوى في مقر القيادة في الكسك.
د – المقر المتقدم لقيادة العمليات المشتركة/ كركوك في منطقة {جيمة}.
ولفت القرار الى “ترشيح ضابط برتبة {عميد – عقيد} لإدارة المركز لحين تنسيب آمرين لها.
وأشار الى “فتح المقرار أعلاه اعتباراً من 20/8/2020”.
والجدير بالذكر ان ابناء محافظة كركوك ابدوا احتجاجا واعتراضا على اشراك البيشمركة في عمليات امنية في كركوك ٬ بعدما نجح الجيش والحشد الشعبي والشرطة الاتحادية من طرد البيشمركة من كركوك في اكتوبر – تشرين الاول عام ٢٠١٧ في عمليات واسعة ردا علي اجراء حكومة الاقليم استفتاءا على انفصال الاقليم وتشكيل دولة كردية .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وزير اسرائيلي يؤكد زيارة نتنياهو للسعودية ولقائه بولي العهد بن سلمان

اكد وزير التعليم في الحكومة الإسرائيلية، عضو في حزب “ليكود” تقارير إعلامية تحدثت اليوم الاثنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *