أخبار عاجلة
الرئيسية / اهم الاخبار / داعش تنفذ حكم الاعدام بقائد امني كبير في حلب بتهمة العمالة للمخابرات البريطانية

داعش تنفذ حكم الاعدام بقائد امني كبير في حلب بتهمة العمالة للمخابرات البريطانية

اقدم تنظيم “الدولة الإسلامية” -المعروف اختصارا بـ(داعش) الوهابي ، على تنفيذ عملية اعدام بمن يسمى “أمير الأمنيين” في مدينة حلب، وهو ما يقابل رئيس جهاز المخابرات في المدينة، إضافة إلى الريف الحلبي، المدعو “أبوعبيدة” المغربي بتهمة العمالة للمخابرات البريطانية ” ام آي 6 – MI6″ التي طالما اتهمت بوقوفها وراء تجيند عناصر للعمل في تنظيمات جهادية سلفية بغية توجيهها لتنفيذ مشاريع ومخططات الحكومة البريطانية .

وتداولت وصفحات محسوبة على الثورة السورية، على نطاق واسع، خبر إعدام تنظيم “داعش” لأحد أكبر “الجلادين” في مدينة حلب الكبرى “أبوعبيدة المغربي” الذي يعد المسؤول رقم الأول على جهاز استخبارات داعش في “ولاية حلب”.
ويعد أبوعبيدة المغربي أكبر شخصية قيادية في داعش يتم الإعلان عن مقتلها، كما تعد هذه أول مرة يكشف فيها عن قيام “داعش” بعمليات إعدام لأعضائه، وكان وزير الداخلية المغربي قد كشف عن وجود شخصيات قيادية مغربية في صفوف داعش، بلغوا مستوى الوزراء.
وذكرت مواقع توال الاجتماعي لناشطين سوريين ان “داعش قتلت أبو عبيدة المغربي أمير الأمنيين لدى خليفة داعش أبو بكر البغدادي في “ولاية حلب” بحسب عدة مصادر موثوقة بعد ثبوت عمالته لإحدى الدول الغربية”.
وقال تعليق اخر لاحد الناشطين يدعى احمد بريمو “لقد كان “أبو عبيدة” المسؤول المباشر عن تعذيبي خلال فترة اختطافي من قبل من وصفهم “غلمان البغدادي”، وشدد على “أن (أبوعبيدة) كان مسؤولا عن عمليات قتل جماعي للمعتقلين لدى داعش”.
وأضاف “قام أبو عبيدة بالاشتراك مع أبو الأثير العبسي، والي حلب، لدى داعش، بقتل العشرات من الثوار وأهالي مدينة أعزاز المحادية لحلب، بتهمة انتمائهم لفصائل الثورة السورية والجيش الحر”.
وعن سبب اعتقاله قال : “لقد نشرت مقالا على صفحتي بأحد مواقع التواصل الاجتماعي اخترت له عنوان “تسقط داعش” وختمته بعبارة “تسقط الساقطة”.
وأضاف مقدما وصفا لأبو عبيدة المغربي أنه “عشريني العمر، طويل القامة، نحيل الجسد، يعذب بقسوة ولؤم”، حقود إلى أبعد الحدود وكذاب”.
وقال اخر : في يوم واحد اهدم ابو عبيدة بيده 65 سوريا واغلبهم شباب رفضوا الانخراط بالعمل مع داعش.
هذا ونقلت مواقع الثورة السورية نقلا عن مصادر بالتنظيم ، أنه تم اعدام أبو عبيدة المغربي، كبير الأمنيين في التنظيم بتهمة العمالة والتخابر مع المخابرات البريطانية، ولم تقدم أي تفاصيل او معطيات عن العمالة.
مصادر متعددة من التنظيم قالت على موقع “تويتر”، إن “أبو عبيدة ثبت أنه المخطط لعملية اغتيال القيادي التاريخي في تنظيم القاعدة أبو خالد السوري الذي كان يعمل في سوريا مع الجبهة الإسلامية، وذلك عبر تفجير عنيف استهدف مقره قبل أشهر قليلة”.
ويعتبر “أبو عبيدة من كبار القادة الأمنيين للتنظيم على مستوى سوريا، ويعتبر رأس الهرم الأمني في مناطق حلب والريف التي يسيطر عليها التنظيم، كما أنه ذو باع طويل في المجال الاستخباراتي”.
وأفادت المصادر، أن “داعش” أعلنت تأكدها من وجود صلات وثيقة بين المسؤول الأمني للتنظيم وبين بريطانيا دون أن تكشف عن تفاصيل أكثر أو تتحدث عن الإثباتات.
يذكر ان تقارير غربية تحدثت مرارا عن تورط المخابرات البريطانية في تجنيد اسلاميين متشدددين للعمل في تنظيمات معارضة للنظام السوري ومنها تنظيم داعش الوهابي ، وكانت احدى التقارير قد اشارت الى وقوف المخابرات البريطانية وراء تجنيد شباب سلفيين من الكويت وبقية دول الخليج للانضمام لهذ التنظيمات وان احدهم نفذ عملية انتحارية قتل فيها وزير الدفاع السوري ورئيس اركان الجيش ورئيس جهاز المخابرات وصهر الرئيس السوري بشار الاسد واصيب فيها شقيقه ماهر الاسد في تموز – يوليو 2012 .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

“فيتو” أميركي ضد عضوية فلسطين في الأمم المتحدة

تكريسا لعدائها للشعب الفلسطيني ودعما للكيان الصهيوني وجرائمه ٫ اسقطت الولايات المتحدة قراراً يدعو إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *