أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / طائرة اماراتبة تصل مطار تل ابيب ضمن خطوات ابوظبي لتطبيع العلاقات مع الكيان الاسرائيلي

طائرة اماراتبة تصل مطار تل ابيب ضمن خطوات ابوظبي لتطبيع العلاقات مع الكيان الاسرائيلي

في سياق تسارع عمليات التطبيع بين ابوظبي وتل ابيب ٬ أعلنت وزارة خارجية الكيان الإسرائيلي الثلاثاء، وصول طائرة إماراتية لمطار بن غوريون هي الثانية خلال شهر بحجة حمل مساعدات مخصصة للفلسطينيين ٬ فيما اعلنت السلطة الفلسطينية انه لاعلم لها بالموضوع ولم تبلغ به .

وأشار البيان الاسرائيلي إلى أن “الطائرة التي وصلت من أبوظبي، هبطت في تل أبيب بتنسيق مباشر مع الحكومة الإسرائيلية”.
وأضاف البيان، “أنه سيتم توزيع المساعدات الطبية الإماراتية بين السلطة الفلسطينية وقطاع غزة بمساعدة الأمم المتحدة”.
وكانت الاذاعة الإسرائيلية العامة قد اعلنت في وقت سابق إنه من المفروض أن ترسل الإمارات العربية المتحدة، الثلاثاء، طائرة رسمية للخطوط الجوية الإماراتية،
وسارع رئيس الحكومة الفلسطينية، محمد اشتية، إن الإمارات لم تُنسق مع حكومته، بشأن أي مساعدات محتملة، تحملها طائرة إماراتية، من المقرر أن تهبط مساء اليوم في مطار بن غوريون في اللد.
وأضاف اشتية، خلال لقاء عقده في مكتبه مع وسائل إعلام أجنبية، أنه “لا علم لنا بتلك المساعدات، وقد سمعنا عنها من وسائل الاعلام، ولم ينسق معنا بشأنها”. وتابع “نُرحب بأي مساعدات دولية لنا، لكن بعد التنسيق والحديث معنا مباشرة”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

لافروف: بحثنا مع بغداد التعاون بالعملات الوطنية بدلا من الدولار

كشف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الاثنين، عن تخطيط العراق سداد ديونه لشركات بلاده بالدينار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *