أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / وزارة الصحة الايرانية : 18 مليون شخص في البلاد شاركوا حتى الآن في “مشروع غربلة” لتحديد المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد

وزارة الصحة الايرانية : 18 مليون شخص في البلاد شاركوا حتى الآن في “مشروع غربلة” لتحديد المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد

أعلن علي رضا رئيسي، المسؤول بوزارة الصحة والتعليم الطبي الإيراني، أن أكثر من 18 مليون شخص في البلاد شاركوا حتى الآن في “مشروع غربلة” لتحديد المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

وقال رئيسي في تصريح الثلاثاء، إن نحو 18 مليونا و300 ألف شخص شاركوا في “مشروع غربلة” لتحديد المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، من ضمنهم 13 مليونا عن طريق الوحدات الصحية و 5 ملايين عن طريق الموقع الإلكتروني salamat.gov.ir.

وأوضح أن هذا الإجراء نفذ في 37 ألف مركز صحي في أنحاء البلاد، وأن من بين 45 ألفا أحيلوا إلى الطبيب، كان نحو 29 ألفا منهم بحاجة إلى الاستراحة في المنزل، ومن بين 4500 شخص أحيلوا إلى المستشفى تم إبقاء 2200 منهم، فيما تمت معالجة البقية ميدانيا.

يذكر أن أحدث إحصائية حول فيروس كورونا المستجد في إيران حتى ظهر الثلاثاء تشير وفقا لتصريح المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور، إلى إصابة 16 ألفا و169 وتعافي 5 آلاف و389، ووفاة 988 شخصا.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

كابتن ناقلة الوقود الايرانية التي وصلت فنزويلا : استقلبنا الرئيس مادورو ووزير الدفاع وقطعنا اربعة عشر الف كيلومترا دون مضايقات

أكد ربان الناقلة الإيرانية “فورتشون” إحدى السفينتين اللتين وصلتا إلى فنزويلا من أصل خمس، عدم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *