أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / روسيا تهاجم عملية اغتيال قائد قوة القدس الفريق قاسم سليماني في العراق وتصفه بانه تحريف لمبادئ القانون الدولي

روسيا تهاجم عملية اغتيال قائد قوة القدس الفريق قاسم سليماني في العراق وتصفه بانه تحريف لمبادئ القانون الدولي

هاجمت روسيا في مجلس الأمن الدولي الولايات المتحدة بسبب سياساتها في الشرق الأوسط بعد اغتيال الجيش الأمريكي القائد الكبير ” قائد قوة القدس” في حرس الثورة الإسلامية، الفريق قاسم سليماني .

وقال مندوب روسيا الدائم في الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، في كلمة ألقاها خلال جلسة لمجلس الأمن، اليوم الخميس، حول قضية الالتزام بميثاق المنظمة العالمية: “تعاني منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا منذ سنوات طويلة بشكل أكثر من تحريف مبادئ القانون الدولي والتدخلات غير المدروسة”.
وأوضح نيبينزيا: “عدم تسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، والغزو غير القانوني للعراق، والعنف المستمر في أفغانستان، وقتل زعيم ليبيا (معمر القذافي) وتدمير البلاد، ومحاولات الإطاحة بالسلطة الشرعية في سوريا، والاغتيال خارج القضاء لمسؤول من دولة ذات سيادة في بلد ثالث (اغتيال القائد الكبير سليماني في العراق)، كل ذلك ليس إلا بضعة أمثلة للتصرفات التي تركت جروحا على جسد الشرعية والقوانين الدولية”.
وتابع: “كل هذه التوجهات المحزنة وصلت إلى ذروتها حينما انسحبت الولايات المتحدة من خطة العمل الشاملة المشتركة الخاصة بالبرنامج النووي الإيراني والتي صادق عليها مجلس الأمن للأمم المتحدة وتتمتع بأهمية محورية لمنع انتشار الأسلحة النووية”.
وأكد نيبينزيا أن “المنطقة، بل العالم كله بات، نتيجة المواجهة المتصاعدة، على شفا نزاع لا يمكن التنبؤ بتداعياته. ندعو في هذا السياق إلى خفض فوري للتوتر، لأن احتمال النزاع كبير جدا والثمن غال للغاية”.
ونفذت الولايات المتحدة، يوم 3 كانون الثاني يناير الجاري، بأمر من رئيسها، دونالد ترامب، عملية عسكرية جوية قرب مطار بغداد أسفرت عن اغتيال القائد الكبير الشهيد قاسم سليماني، قائد ” قوة القدس” في حرس الثورة الإسلامية ، ونائب قائد “الحشد الشعبي”، القائد الكبير الشهيد أبو مهدي المهندس، ومرافقيهما.
وأدى هذا الإجراء إلى تصعيد خطير للتوتر بين البلدين، حيث وجه حرس الثورة الإسلامية ،في السابع من الشهر الحالي وبعد اربعة ايام من تنفيذ العملية الارهابية ، هجوما صاروخيا واسعا استهدف القوات الأمريكية في قاعدتي عين الأسد في محافظة الأنبار وحرير في أربيل بالعراق.
وقال حرس الثورة الإسلامية إن الهجوم الصاروخي أدى إلى مقتل 80 جنديا أمريكيا، واعترف البنتاغون باطلاق ستة عشر 16 صاروخا من 3 مواقع، وجميعها اصابت اهدافها بدقة متناهية وفشلت دفاعات الجيش الامريكي في اسقاط اي صاروخ من الصواريخ الباليستية التي اطلقها حرس ابثورة الاسلامية ما دل على ان التكنلوجيا التي توصل اليها حرس الثورة الاسلامية في توجيه صواريخهم وعمليات التشويش على رادارات شبكات الدفاع الجوي الامريكي ٫ كانت ذات قدرات عالية من التقنية فاقت قدرات الدفاع الجوي للقوات الامريكية في قاعدة عين الاسد في الانبار .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

حزب الله يكشف : طائرة مسيرة للمقاومة اخترقت اجواء فلسطين المحتلة فوف الجليل اثناء مناورات جيش الاحتلال دون ان يتم رصدها

أعلن الاعلام الحربي المركزي التابع للمقاومة الاسلامية حزب الله في لبنان الخميس، أنه وفي اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *