أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / محطة تلفزيون امريكية : الاستخبارات الاسرائيلية ” الموساد ” شاركت في خطة اغتيال القائد الكبير سليماني

محطة تلفزيون امريكية : الاستخبارات الاسرائيلية ” الموساد ” شاركت في خطة اغتيال القائد الكبير سليماني

كشفت شبكة NBC الإخبارية الأمريكية بأن الاستخبارات الإسرائيلية ” الموساد ” ساعدت الولايات المتحدة في التخطيط لاغتيال القائد الكبير السهيد قاسم سليماني قائد فيلق القدس في حرس الثورة الاسلامية الجنرال قاسم سليماني في بغداد كما استشهد في العملية الارهابية التي نفذها الجيش الامريكي بقرار من ترامب ٫ القائد الكبير الشهيد ابو مهدي المهندس نائب رئيس هيذة الحشد الشعبي في الثالث من الشهر الحالي كانون الثاني – يناير .

ونشرت الشبكة الأمريكية تقريرا سلط الضوء على تفاصيل تخطيط وتنفيذ إدارة الرئيس دونالد ترامب للعملية التي أحدثت ردود افعال غاضبة في ايران والعالمين العربي والاسلامي ٫ وأسفرت عن تصعيد حاد للوضع المتوتر في الشرق الأوسط، وذلك نقلا عن شخصين على دراية مباشرة بتفاصيل العملية ومسؤولين أمريكيين مطلعين آخرين.
وذكر التقرير أن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية CIA كانت على دراية دقيقة بوقت إقلاع الطائرة التي غادر سليماني على متنها دمشق إلى بغداد بآخر رحلة له، بفضل معلومات تلقتها من مخبرين في مطار العاصمة السورية.
وتابعت الشبكة: “معلومات استخباراتية من إسرائيل ساعدت في التأكد من التفاصيل”، دون شرح مزيد من المعلومات عن دور تل أبيب في اغتيال الجنرال الإيراني البارز.
وأفاد مسؤولون أمريكيون للشبكة الامريكية بأنهم كانوا يتابعون تحركات سليماني في المنطقة على مدى أيام قبل اغتياله.
ولدى هبوط الطائرة “أيرباص A320” التابعة لشركة “أجنحة الشام للطيران” في مطار بغداد الدولي فجر الثالث من يناير، أكد جواسيس أمريكيون هناك وصول سليماني الأراضي العراقية، حسب NBC.
وأكد التقرير أن مسؤولين أمريكيين رفيعي المستوى كانوا يتابعون مباشرة من عدة مواقع في الولايات المتحدة ودول أخرى على شاشات كبيرة نزول سليماني من الطائرة حيث كان في استقباله نائب رئيس الحشد الشعبي ، أبو مهدي المهندس، مشيرا إلى أن مديرة CIA جينا هاسبل تابعت العملية من مقر الوكالة في لانغلي بولاية فيرجينيا، فيما تابعها وزير الدفاع مارك إسبر من موقع آخر.
وبثت هذه المشاهد أيضا في البيت الأبيض، لكن الرئيس ترامب كان يتابعها من منتجعه مارالاغو في فلوريدا.
ولفت التقرير إلى أن سيارتين كانتا تقلان القائدين الكبيرين سليماني والمهندس ومرافقين لهما دمرتا بواسطة ثلاث طائرات مسيرة كانت كل منها مزودة بأربعة صواريخ “هيلفاير”، مؤكدا أن العملية أديرت من مقر القيادة المركزية للجيش الأمريكي في قطر.
وهناك تقارير تتحدث عن انطلاق ” طائرات الاغتيال ” من قاعدتي ” علي السالم الجوية ” و ” الظفرة ” في ابو ظبي . وحتى الان يتكتم البنتاغون والمخابرات المركزية الامريكية على اسماء القواعد الامريكية التي انطلقت منها طائرات الاغتيال .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

خطيب صلاة جمعة طهران : مظاهرات الشعب العراقي يوم آخر من أيام الله ومن نتائج اغتيال الشهيد سليماني التي لم يحسب الامريكيون حسابها لها

اكد خطيب جمعة طهران المؤقت حجة ‌الاسلام سيد محمد حسن ابوترابي فرد، أن تظاهرات الشعب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *