أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / انطلاق مسيرات حاشدة في بغداد منددة بالعقوبات الأميركية ضد الرموز الوطنية وقادة المقاومة والحشد الشعبي

انطلاق مسيرات حاشدة في بغداد منددة بالعقوبات الأميركية ضد الرموز الوطنية وقادة المقاومة والحشد الشعبي

انطلقت ظهر السبت مسيرات شعبية حاشدة في ساحة الفردوس وسط العاصمة بغداد، تنديداً بإجراءات وزارة الخزانة الأمريكية ضد الرموز الوطنية العراقية وقادة المقاومة والحشد الشعبي .
 
وشارك مئات الالاف من المواطنين السبت في مسيرات شعبية منددة بالإجراءات الأخيرة التي أقدمت عليها وزارة الخزانة الأمريكية والتي استهدفت رموز وطنية وقادة في المقاومة والحشد الشعبي

وقال مراسلو قناة الانوار الثانية : أن نددت بالتدخل الأمريكي في الشؤون الداخلية للعراق واستمرار انتهاك القوات الامريكية لسيادة العراق ٫ وطالبوا باغلاق القواعد العسكرية الامريكية وطر القوات الامريكية .
كما اطلق المشاركون في التظاهرات هتافات الموت لامريكا والموت لإسرائيل والموت لال سعود ٫ منددين بمشروع الجوكر الأمريكي لزعزعة الامن والاستقرار في البلاد من خلال ركوب موجة التضاهرات وحرفها عن مسارها ٬
هذا وسحقت حشود المتظاهرن العلم الأمريكي وشعار نصب الحرية الذي رسم في شوارع بغداد وقاموا لاكثر من مرة بحرق العلم الأمريكي والإسرائيلي ٬ ودوت الهتافات بحياة المقاومة الإسلامية والحشد الشعبي وحيت حشود المتظاهرين الرموز الوطنية قادة المقاومة وقادة الحشد الشعبي وابطالها .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مجلس الأمن الوطني يخول القوات الأمنية باعتقال المشاركين بقطع الطرق وغلق الدوائر الحكومية وحرق الإطارات

بعد الغليان الشعبي من صمت الاجهزة الامنية امام جرائم الجوكر الامريكي من عملاء السفارة الامريكية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *