أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / سقوط 32 شهيدا و108 جرحى في تفجيرات ارهابية بسيارات مفخخة استهدف مدنيين في احياء في بغداد غالبية سكانها من الشيعة

سقوط 32 شهيدا و108 جرحى في تفجيرات ارهابية بسيارات مفخخة استهدف مدنيين في احياء في بغداد غالبية سكانها من الشيعة

نفذ التحالف البعثي – الداعشي الوهابي ، سلسلة تفجيرات ارهابية بسيارات مفخخة استهدفت احياء غلبية سكانها من الشيعة ، مساء الاربعاء ، ات الى استشهاد عشرات المواطنين وجرح اكثر من 100 اخرين جميعهم من المدنيين .

واعلن المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد ، العميد سعد معن ، ان حصيلة التفجيرات بلغت استشهاد 32 شخصا وجرح 108 اشخاص .
وكانت اذاعة صوت العراق ، قد نقلت عن مصدر امني ، بأن ستة أشخاص استشهدوا وأصيب 29 آخرون على الأقل حصيلة انفجارين استهدفا مدينة الصدر شرقي بغداد.
واضاف تقرير الاذاعة : ، إن “الحصيلة الأولية لتفجير السيارتين المفخختين قرب تقاطع الاورزدي التابع لمدينة الصدر شرقي بغداد، بلغت ستة شهداء و29 جرحاً”.
وأضاف المصدر أن “سيارات الإسعاف قامت بنقل المصابين إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج اللازم والجثث إلى دائرة الطب العدلي”.
وكان مصدر امني أفاد، في وقت سابق من اليوم الأربعاء (6 آب 2014)، بأن عدداً من الأشخاص سقطوا بين شهيد وجريح بتفجير مزدوج بسيارتين مفخختين في مدينة الصدر شرقي بغداد.
وشهدت العاصمة بغداد، تفجير مزدوج في حي اور وتفجير اخر في حي العامل وتفجير رابع في النعيرية ، وكلها كانت تستهدف المدنيين .
وتاتي هذه التفجيرات في محاولة من التحال ف البعثي – الداعشي الوهابي لتقليل الضغوط العسكرية التي يواجهها عناصر داعش الوهابي في كل من جرف الصخر وصلاح الدين وديالى وفي جرف الصخر ، وفي الانبار نجح الجيش في تحرير منطقتي ” الحامضية ” و ” البوعبيد ” وقتلت 15 ارهابيا ودمرت لهم 4 عجلات .
كما نجح طيران الجيش في قتل 120 ارهابيا من داعش الوهابي في سنجار .
وعلى صعيد متصل ، بدات وحدات من قوات بغداد الخاصة تستعد للتحرك نحو الموصل للمشاركة في القتال الدائر ضد تنظيم “داعش” الارهابي.
وجاء في بيان بهذا الشان : ، إن “وحدات من قوات بغداد الخاصة تستعد للتحرك نحو الموصل للمشاركة في القتال الدائر ضد تنظيم داعش الارهابي”.
ويشهد العراق وضعاً أمنياً متوترا ، دفع برئيس الحكومة نوري المالكي، في (10 حزيران 2014)، إلى إعلان حالة التأهب القصوى في البلاد، وذلك بعد سيطرة ارهابيي تنظيم “داعش” على مدينة الموصل بالكامل، وتقدمهم نحو صلاح الدين وديالى وسيطرتهم على بعض مناطق المحافظتين قبل أن تتمكن القوات العراقية من استعادة العديد من تلك المناطق، في حين تستمر العمليات العسكرية في الأنبار لمواجهة التنظيم الارهابي وحلفائه ن فلول البعثيين .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مكتب رئيس الوزراء الاسبق المالكي ينفي تقارير قناتي الحرة والعربية الحدث وجود خطط لتحرك عسكري يطيح بالكاظمي

نفى مكتب رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي ،السبت،الانباء التي روجت لها قناتا الحرة التي تشرف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *