أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكيان الاسرائيلي / الارهاب الصهيوني / حماس تصف تصريحات نتيناهو بالبقاء في الخليل بانه هذيان ومحاولة لاغتصابه الارض

حماس تصف تصريحات نتيناهو بالبقاء في الخليل بانه هذيان ومحاولة لاغتصابه الارض

قال الناطق باسم حركة حماس، حازم قاسم، ان ” هذيان نتنياهو ، هو بالضبط الوهم الذي يعيشه الاستعمار في محاولته لإبقاء اغتصابه للأرض، ودائماً ما كان يحاول قادة الاستعمار بيع هذا الوهم لمستوطنيه، كما يفعل نتنياهو اليوم”.

جاء ذلك راد علي تصريحات رئيس وزراء حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، التي قال فيها إن مدينة الخليل، ستبقى تحت سيطرة اليهود المحتلين للأبد، وأنهم لن يخرجوا منها.
وكان رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، نتنياهو، قد اقدم علي اقتحام، المسجد الإبراهيمي، في مدينة الخليل برفقة عدد من الوزراء في حكومة الاحتلال وذلك عقب قيام رئيس الكيان الإسرائيلي، رؤوفن ريفلين، باقتحام مسجد الخليل .
وادعى نتنياهو في خطاب ألقاه بمناسبة الذكرى الـ90 لـ”ثورة البراق”، فيما أحاطته به الستائر العازلة المصفحة: “جئنا إلى الخليل من أجل التوحد مع الذاكرة، لقد جئنا للتعبير عن النصر”.
واضاف قاسم : “من سيبقى للأبد هو الشعب الفلسطيني، صاحب الأرض والحق، والاحتلال إلى زوال، ومن يتتبع خط سير ثورتنا الفلسطينية، يدرك أننا أقرب من أي وقت مضى لإزالة الاحتلال”.
وتابع الناطق باسم حركة حماس : “كل التجارب، ومنطق حركة التاريخ، تجزم بأن هذا الوهم، سيتبدد بنضال الشعوب، وهو ما سيحدث قطعاً في ثورة شعبنا ضد الاحتلال”.
واضاف : “ليقلْ نتنياهو ما يريد، ولينسج خياله ما استطاع من الخزعبلات؛ لكن الكلمة الفصل لشعبنا، والقرار الأخير لسواعد مقاومتنا المقاتلة”.
وكان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو قال خلال اقتحامه مدينة الخليل جنوب الضفة المحتلة، إن “اليهود سيبقوا في الخليل الى الأبد”.
وقال نتنياهو خلال حفل اقتحامه وعشرات المسؤولين الإسرائيلية للمدينة، “اليهود ليسوا غرباء بل إنهم باقون في المدينة إلى الأبد”، وتابع: “حققنا العدالة التاريخية ورجعنا إلى مدينة الأولياء”.
وزعم نتنياهو “أن إقامة مستوطنة يهودية في الخليل لم يأت بظلم لأحد”، على حد قوله.
ويستوطن في الخليل حاليا نحو 800 يهودي مقابل 200 ألف فلسطيني، ومنعت حكومة الاحتلال في وقت سابق من العام الجاري تمديد تفويض بعثة حفظ السلام الأممية في المدينة.
وقالت وكالة “وفا” الفلسطينية، إن قوات الاحتلال، أغلقت المحال التجارية في البلدة القديمة من مدينة الخليل، وأخلت كافة المدارس فيها، وشددت من إجراءاتها القمعية بحق المواطنين على الحواجز المنتشرة وسط البلدة القديمة؛ تمهيدا لاقتحام نتنياهو للحرم الإبراهيمي.
وقال مدير أوقاف الخليل، حفظي أبو سنينة، إن قوات الاحتلال أغلقت “اليوسفية التحتا” التي تضم مقام النبي يوسف، وعززت من إجراءاتها العسكرية منذ ساعات الصباح الباكر، وأخضعت المواطنين والمصلين لعمليات تفتيش دقيقة عبر البوابات والحواجز المؤدية للحرم، لمنعهم من الوصول إليه.
وعبر نشطاء وتجمعات مناهضة للاستيطان عن رفضهم لزيارة نتنياهو إلى الخليل، واقتحامه للمسجد الإبراهيمي.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

بشار الاسد : كلنا في سوريا غاضبون من سرقة النفط السوري ولكن لايوجد نظام دولي ولاقانون دولي وامريكا ناهب ثروات البلدان

أكد الرئيس السوري بشار الاسد ٬ أن جماعة داعش الارهابية لديها شركاء في سرقة النفط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *