أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / ارتفاع عدد شهداء العدوان الاسرائيلي على غزة الى 693 شهيدا واسرائيل تعترف بمقتل 35 ضابطا وجندبا فقط ومراقبون يشككون

ارتفاع عدد شهداء العدوان الاسرائيلي على غزة الى 693 شهيدا واسرائيل تعترف بمقتل 35 ضابطا وجندبا فقط ومراقبون يشككون

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية ارتفاع عدد الشهداء الفلسطينيين جراء القصف الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 693 قتيلا الأربعاء، فيما اعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي ،ارتفاع حصيلة القتلى في صفوفه إلى 35 في وقت يشكك مراقبون بصدق هذه الارقام ويؤكدون خضوعها الى ميزان التقليل من الخسائر حفاظا على الروح المعنوية للجنود ولبقية الاسرائيليين.
وقالت المصادر الصحية الفلسطينية أن عدد الجرحى ارتفع إلى أكثر من 4200 شخصابينه اعداد كبيرة من الاطفال والنساء وكبار السن.
من جهتها، قالت منظمة الصليب الأحمر الدولية إن لديها فرقا في ثلاث مناطق بقطاع غزة هي حي الشجاعية، وبيت حانون، وخان يونس، حيث تعمل على إنقاذ الناجين، واستخراج جثث الضحايا.
وقال الجيش الإسرائيلي إنه ضرب أكثر من 187 هدفا ليل الأربعاء، معظمها في حي الشجاعية، كما أكد قصف نحو 28 نفقا كانت تستخدم لنقل الأسلحة، والخرائط.
ولكن كل هذا القصف لم يمنع المقاومين من توجيه ضربات صاروخية مباشرة لدبابات العدو الاسرائيلي وقتل كامل اطقمها ، في تطور نوعي يعكس امتلاك المقاومة قدرات ومهارات قتالية عالية ةانتلاكها اسلحة ذات كفاءة عالية في شل واستهداف دبابات الجيش الاسرائيلي.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وزير إسرائيلي: نستعد لسيناريوهات دفن كبرى في الجبهة الشمالية

كشف وزير الشؤون الدينية الإسرائيلي مايكل مالكيلي أمس الأربعاء عن استعداد وزارته لسيناريوهات دفن طارئة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *