أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / ابو ظبي تتراجع .. وزير خارجيتها في موسكو يؤكد : لانحمل اية دولة مسؤولية الهجمات على ناقلات النفط

ابو ظبي تتراجع .. وزير خارجيتها في موسكو يؤكد : لانحمل اية دولة مسؤولية الهجمات على ناقلات النفط

تراجعت أبوظبي عن تلميحاتها بتورط إيران في الهجوم الذي استهدف ناقلات بميناء الفجيرة، وقال وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، اليوم الأربعاء، إن بلاده لا يمكن أن تحمل أي دولة مسؤولية الهجمات الأخيرة على ناقلات النفط لعدم كفاية المعلومات.

وأضاف بن زايد في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، في العاصمة الروسية موسكو،: إن “هناك مناقشات أولية لتشكيل تحالف دولي بشأن الأمن البحري في الخليج”.
وفيما يخص اليمن، تابع الوزير الإماراتي بالقول: إن “أبوظبي تدعم جهود المبعوث الدولي لليمن”، متعهداً بالعمل مع الأمم المتحدة للوصول إلى حل سياسي للأزمة.
وكان حساب قناة “العربية” على موقع “تويتر” نقل يوم 15 يونيو الجاري تغريدة على لسان الوزير الإماراتي، قال فيها إن بصمات إيران واضحة على الهجمات التي استهدفت ناقلات نفط يوم 12 مايو الماضي.
واختفت التغريدة بعد ذلك من على موقع “تويتر”. ولم يصدر عن قناة “العربية” تعقيب عن السبب.
ونقل بيان نشرته وكالة أنباء الإمارات (وام) لاحقاً عن الوزير قوله: إن “هذه عملية منضبطة تقوم بها دولة.. ولكن إلى الآن لم نقرر أن هناك أدلة كافية تشير إلى دولة بالذات”.
وقال المحلل السياسي ازهر الخفاجي في تصريح لراديو اوستن الاوروبي معلقا على هذا الموقف الجديد للامارات وتراجعها عن تلميحات قوية بضلوع ايران بتلك الهجمات : ان وزير الخارجية الاماراتي يصل الى موسكو حاملا هواجس من تعرض بلاده لانتقام ايراني مباشر بعد صدور تصريحات من مسؤولن ايرانيين بان طائرة التجسس الامريكية التي اسقطت فوق مياه مضيق هرمز انطلقت من قاعدة الظفرة العسكرية الاماراتية ٫ وهو ما يعد مشاركة في العدوان ” .
واضاف الخفاجي قائلا : ” لذا فان الوزير الاماراتي اراد ان يطلق اشارات من موسكو لايران بانها تتراجع وغير راغية ان تكون طرفا في التصعيد الامريكي للمجابهة مع ايران ٫ وهو ما يدفع الى الاعتقاد بان ابوظبي تعمل على دفع موسكو لتكون وسيطة بينها وبين طهران لتخفيف التوتر بينهما منعا لاية هجمات قد تتعرض لها الامارات في حال وقوع احتكاك او مجابهة عسكرية بين طهران وواشنطن “.
استهدفت هجمات غامضة خلال الأسابيع الماضية عدداً من ناقلات النفط في خليج عُمان، وقبلها في ميناء الفجيرة الإماراتي، ولم تسفر عن إصابات، لكن الولايات المتحدة استغلتها في تصعيد التوتر مع ايران واطلاق تصريحات على لسان مستشار الامن القومي الامريكي بولتون ووزير الخارجية بومبيو اتهمت ايران بالتورط في تفجير الناقلات وهي التصريحات التي لاقت انتقادا داخل الولايات المتحدة والكنغرس لانها لم تكن مدعومة بدليل كاف يعزز توجيه مثل تلك الاتهامات .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

كتلة صادقون : أمريكا باتت تشكل خطرا على العراق على مستوى الأمن الاقتصادي والسياسي ولديها خطط خبيثة ضد الحشد الـشعبي

اكد النائب عن كتلة الصادقون النيابية سعد الخزعلي، عن وجود محاولات دولية أمريكية خبيثة هدفها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *