أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكيان الاسرائيلي / مجزرة مروعة يرتكبها العدوان الاسرائيلي في غزة وانباء عن وقوع اكثر من 40 شهيدا بقصف وحشي بالطائرات والمدفعية

مجزرة مروعة يرتكبها العدوان الاسرائيلي في غزة وانباء عن وقوع اكثر من 40 شهيدا بقصف وحشي بالطائرات والمدفعية

اكد مراسلو وكالات الانباء ومن بينهم مراسل الفرانس برس ، ارتكاب قوات الاحتلال الاسرائيلي مجزرة مروعة بحق المدنيين في حي الشجاعية بقطاع غزة ، صباح اليوم الاحد ، ذهب ضحيتها عدد كبير من المدنيين بينهم اطفال ونساء في سلسلة العدوان على قطاع غزة والمستمر لليوم 14 على التوالي .

واكد شهود عيان ومصادر الهلال الاحمر الفلسطيني ، سقوط اكثر من 40 شهيدا ، في قصف مدفعي وبالدبابات وبالطائرات تعرض له حي الشجاعية صباح اليوم ادى على الاقل الى استشهاد 40 فلسطينيا ، وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن عددا كبيرا من الضحايا ممدين في الشوارع.
بدوره، قال مدير مجمع الشفاء إن الحديث يدور الان عن مجازر في الشجاعية وليس مجرزة ، وبهذا الجريمة ترتفع حصيلة شهداء العدوان الى 390 شهيدا على الاقل والى نحو 3 آلاف جريحٍ، في وقت أعلن جيش الاحتلال توسيع نطاق عملياته البرية.
بدروها اعلنت كتائب القسام وسرايا القدس عن تنفيذ عمليات عسكرية ضد قوات الاحتلال ، واطلاق عشرات الصواريخ باتجاه اشكول واسدود وعسقلان صباح اليوم.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

إعلام إسرائيلي عن جبهة الجولان: “الساحة الهادئة”حولتها صواريخ ومسيرات حزب الله الى ساحة حرب

في سلسلة اعترافات وسائل الاعلام الاسرائيلة بحجم الكوارث التي تحدثها الضزبات الصاروخية والمسيرات في الاهداف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *