أخبار عاجلة
الرئيسية / الولايات المتحدة / ادارة ترامب / الخارجية الايرانية : لانعير اية قيمة للتفاوض بشروط او بدون شروط مع الولايات المتحدة ولم نكلف اية دولة للوساطة

الخارجية الايرانية : لانعير اية قيمة للتفاوض بشروط او بدون شروط مع الولايات المتحدة ولم نكلف اية دولة للوساطة

أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، ان بلاده لاتعير اية قيمة للتفاوض بشروط او بدون شروط مع امريكا ٫ نافيا ان تكون بلاده قد كلفت اية دولة للتوسط لها مع الولايات المتحدة، لإنهاء التصعيد الحاصل بين البلدين ٬ جاء دلك بعد اعلان وزير خارجية قطر محمد بن عبد الرحمن بأن بلاده تبذل جهودا لردم الهوة بين إيران والولايات المتحدة.

وقال موسوي للصحفيين: “لا نعير أي قيمة لتصريحات واشنطن ودعوات الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) للتفاوض سواء بشروط مسبقة أو بدون”، مشددا على رفض طهران “العروض الأمريكية بالتفاوض تزامنا مع استمرار سياسة الحد الأقصى من الضغوط”.
وأضاف: “نشهد سياسة ماكرة من الولايات المتحدة والمهم بالنسبة لطهران الأداء العملي على الأرض، وينبغي أن يكون للدول المتبقية في الاتفاق النووي صوت واحد ضد الإرهاب الاقتصادي الأمريكي والغطرسة الأمريكية”.
كما أشار المتحدث إلى أن وزير الخارجية القطري زار طهران مؤخرا، وأجرى مباحثات بشأن التوتر مع واشنطن.
قال: “قطر لديها مخاوف بشأن التوتر بين طهران وواشنطن، وما تحدث عنه وزير الخارجية القطري لا يعني التفاوض مع أمريكا”.
جدير بالذكر أن

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الخارجية النمساوية تخطط لاغلاق مركز سعودي لحوار الاديان في ” فيينا ” لمنع النظام السعودي من تنفيذ حكم الاعدام بالفتى مرتجى قريريص

قالت وزارة الخارجية النمساوية إنها تحضّر لإغلاق مركز إسلامي لحوار الأديان تموله المملكة العربية السعودية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *