أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / محكمة بريطانية تحكم على ” اسانج ” مؤسس موقع ويكليكس بالسجن خمسين أسبوعا و” الموقع” يصفه بالانتقامي والمروع

محكمة بريطانية تحكم على ” اسانج ” مؤسس موقع ويكليكس بالسجن خمسين أسبوعا و” الموقع” يصفه بالانتقامي والمروع

حكمت محكمة في لندن بالسجن خمسين أسبوعا على مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج بعدما أدانته بانتهاك شروط الإفراج المؤقت عنه إثر لجوئه إلى سفارة الإكوادور التي أمضى فيها سبع سنوات. وموقع ويكيليكس يعتبره الحكم “انتقاما”.

واستنكر موقع ويكيليكس الحكم الصادر عن محكمة بريطانية اليوم الأربعاء بسجن مؤسس الموقع جوليان أسانج 50
أسبوعا، لإدانته بانتهاك شروط الكفالة، ووصف الموقع الحكم بأنه “مروع بقدر ما هو انتقامي”. وكتب الموقع، على حسابه على موقع “تويتر”، :”لدينا مخاوف واسعة بشأن عدالة جلسات الاستماع المتعلقة بتسليمه (أسانج) للولايات المتحدة”.
وكانت الشرطة قد أخرجت أسانج (47 عاما) بالقوة من سفارة الإكوادور في لندن في 11 نيسان/أبريل الماضي، حيث مكث سبع سنوات داخل المبنى لتجنب التوقيف.
وفي اليوم ذاته، تمت إدانته لكونه لم يسلم نفسه للسلطات البريطانية في مذكرة تعود لعام 2010 تتعلق باتهامات باعتداء جنسي في السويد، تم إسقاطها لاحقا.
كما أن هناك طلبا من الولايات المتحدة لتسليمه إليها، وذلك على خلفية اتهامات بالتآمر مع محللة الاستخبارات العسكرية السابقة تشيلسي مانينغ لتسريب مجموعة من المواد السرية عام 2010 .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الامارات تمضي سراعا في تطبيع علاقاتها في كل المجالات مع الكيان الصهيوني وتقدم طلبها بفتح سفارة لدى الاحتلال

ضمن خطوات المصي سراعا في الانفتاح الخياني الكامل للنظام الامارتي مع الكيان الصهيوني ٫ قدم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *