أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / ممثل ايران في حفل تكريم عوائل شهداء حرس الثورة وعوائل حزب الله : ارسلنا الاف الاطنان من المساعدات العسكرية والمستشارين للعراق لمواجهة داعش

ممثل ايران في حفل تكريم عوائل شهداء حرس الثورة وعوائل حزب الله : ارسلنا الاف الاطنان من المساعدات العسكرية والمستشارين للعراق لمواجهة داعش

أكد ممثل الجمهورية الإسلامية الإيرانية محمد آل صادق في حفل تكريم الخشد الشعبي لعوائل شهداء حرس الثورة الاسلامية وعوائل شهداء حزب الله الذين امتزجت دماؤهم بدماء الشهداء العراقيين دفاعا عن العراق والمقدسات في الحرب على داعش : ان اميركا لم تول اهتماماً للخطر الداعشي الذي هدد بغداد .

وقال آل صادق في مهرجان تكريم شهداء حرس الثورة الاسلامية وشهداء حزب الله في الحرب ضد داعش في العراق : ايران أرسلت آلاف الاطنان من المساعدات العسكرية والمستشارين الى العراق فور دخول داعش ، مفتخرا ان ايران هي اول من ارسلت طائرة لمساعدة اهالي امرلي حين كانت محاصرة 360 درجة من قبل الدواعش .
وأكد آل صادق : اخر طائرة تركت مطار تلعفر حين دخول داعش هي طائرة الحاج قاسم سليماني وابو مهدي المهندس بعد تأمين خروج جميع القوات من المطار.
وذكر ممثل ايران في مهرجان تكريم عوائل الشهداء : ان الإرهاب والتكفير خطر قديم والشعب الإيراني كان اول من قدم التضحيات نتيجة هذا الارهاب .
واكد ال صادق ان الحشد الشعبي يسير وفق قانون الدولة العراقية وهو الضمان للعراق وللمنطقة حاضرا ومستقبلا.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

اية الله رئيسي : الجمهورية الاسلامية وقفت مع العراق في ايام العسرة وسنواصل المضي بعلاقاتنا لمزيد من الرقي والازدهار

اكد “اية الله سيد ابراهيم رئيسي” نحن نعتبر الشعب العراقي هو الاقرب الى الشعب الايراني؛ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *