أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / فيديو : ارتفاع عدد ضحايا غرق العبارة في الموصل الى 85 شخصا

فيديو : ارتفاع عدد ضحايا غرق العبارة في الموصل الى 85 شخصا

أعلن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، خلال زيارة عاجلة قام بها مساء الخميس إلى الموصل إثر غرق عبارة في مياه نهر دجلة بالمدينة، ارتفاع حصيلة ضحايا الحادث إلى 85 قتيلا.

وقال عبد المهدي، خلال تجوال قام به في الموصل مساء اليوم، إن “عدد ضحايا حادث غرق العبارة وصل إلى 85 مواطنا فيما تم إنقاذ 55 آخرين”.
وأضاف عبد المهدي: “جئت لمتابعة حادث العبارة. ونحن هنا بعد ساعات قليلة من وقوع الحادث لمتابعة سير التحقيقات”.
وأعلن عبد المهدي، أثناء زيارته إلى الموصل، الحداد العام في جميع أنحاء العراق ولدى السفارات والممثليات العراقية في الخارج لمدة 3 أيام اعتبارا من الخميس، معربا عن التعازي لذوي الضحايا باسم جميع العراقيين.
وسبق أن أعلنت وزارة الصحة عن ارتفاع حصيلة ضحايا غرق العبارة في مدينة الموصل شمال البلاد إلى 77 شخصا، مؤكدا أن “40 جريحا تمت معالجتهم وخرج معظمهم”.
من جانبها، أكدت الداخلية ، تعليقا على الحادث، أن “الطاقة الاستيعابية للعبارة أقل من العدد الموجود” للناس على متنها خلال الانقلاب، مشيرة إلى أن “الخلل واضح من خلال التحقيقات الأولية”.
وعلى خلفية هذه التطورات، أمر رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بفتح تحقيق فوري في الحادث ورفع نتائجه إلى الحكومة في غضون 24 ساعة لتحديد المسؤولين عن الكارثة.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وزير الدفاع الامريكي : ترامب أمر ببدء سحب نحو ألف جندي أميركي من الشمال السوري وسيتم ذلك خلال ايام

قال وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر إن الرئيس دونالد ترامب أمر ببدء سحب نحو ألف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *