أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكشف عن توصيات قائد الثورة الاسلامية اية الله خامنئي للحكومة : لا تضيعوا الوقت في انتظار أوروبا
رهبر معظم انقلاب اسلامی

الكشف عن توصيات قائد الثورة الاسلامية اية الله خامنئي للحكومة : لا تضيعوا الوقت في انتظار أوروبا

نشر مكتب المرشد الاعلى للثورة الاسلامية في ايران اية الله السيد علي خامنئي للمرة الأولى توصيات المرشد للحكومة صيف 2017 بعدم انتظار المقترحات الأوروبية والمضي قدما بما يخدم مصالح الشعب الإيراني.

ووردت هذه التوصيات في شريط مصور تحت عنوان “لا تضيعوا الوقت في انتظار أوروبا”، أكد فيها المرشد على ضرورة متابعة البلاد أعمالها بجدية دون انتظار أحد.
وقال اية الله خامنئي في تلك التوصيات: “سابقا فوضنا مشاکل البلاد الاقتصادية للاتفاق النووي، لكن ذلك لم يحل هذه المشاكل ولم يسهم في حلها، والشعب أصبح مرهونا بالاتفاق النووي، لذا وعندما أعلن الرئيس الأمريكي أنه بصدد الانسحاب من الاتفاق النووي، وهذا الأمر استمر لفترة، شهدت السوق المحلية اضطرابات، فيما نحن راهنا على الاتفاق ورهنا الشعب به”.
وأشار المرشد الاعلى للثورة الاسلامية إلى ضرورة التحرك قدما دون انتظار “حزمة المقترحات الأوروبية”.
وأضاف أن أوروبا مجبرة على تقديم هذه الحزمة لكن يتوجب على الحكومة عدم التعويل عليها وعدم وضعها كأساس في قضايا البلاد، موصيا الحكومة بالمضي قدما في تطوير اقتصاد البلاد ضمن القدرات الحالية وعدم ربط هذه المسيرة بمسائل خارج سيطرة إيران.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وزير الدفاع الامريكي : ترامب أمر ببدء سحب نحو ألف جندي أميركي من الشمال السوري وسيتم ذلك خلال ايام

قال وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر إن الرئيس دونالد ترامب أمر ببدء سحب نحو ألف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *