أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / محققون اتراك يكتشفون حرق جثة خاشقجي المقطعة في فرن في منزل القنصل السعودي في اسطنبول

محققون اتراك يكتشفون حرق جثة خاشقجي المقطعة في فرن في منزل القنصل السعودي في اسطنبول

كشفت التحقيقات التي اجرها محققون جنائيون اتراك ان جثة خاشقجي المقطعة تم حرقها وتحويلها الى رماد في فرن تم بناؤه في منزل القنصل السعودي في اسطنبول ٫ بعد توثيق شهادات عمال الشركة التي ثبتت الفرن في منزل خاشقجي التي الذين اكدوا ان القنصل طلب مواصفات خاصة بالفرن بحيث ينتج حرارة الف درجة مئوية التي تصهر فيها المعادن .

ونشرت التحقيق برنامج “ما خفي أعظم” في قناة الجزيرة القطرية بناء على مصادر المحققين الاتراك ، واتضح من خلال شهادة مهندس بنى الفرن ان بناء الفرن تم بمواصفات حددها وبطلب مباشر القنصل السعودي محمد العتيبي. واضاف إن الفرن يتحمل حرارة تتجاوز 1000 درجة مئوية ومهيأ لصهر معادن ويعمل بالغاز.
وكشف التحقيق أن السلطات التركية رصدت اشتعال الفرن على مدار ثلاثة أيام بعد إدخال أجزاء من جثة الخاشقجي في حقائب.
كما كشف التحقيق ان البحث الجنائي التركي عثر على آثار دماء خاشقجي على جدران مكتب القنصل السعودي رغم طلائها.
وأكد أن أول اتصال بعد اختفاء خاشقجي تم بين مدير المخابرات التركية هاكان فيدان وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، حيث لم يستجب الأخيرُ لمطلب مدير المخابرات التركية بالكشف عن مصير خاشقجي.
واعتبر “ابن سلمان” مطالبة مدير المخابرات التركية بكشف الحقيقة تهديدا غير مقبول.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

السعوديون في الخارج يعلنون تاسيس حزب معارض ضد نـظام ال سعود الهدف منه اسقاط النظام

أعلنت مجموعة من السعوديين المقيمين بالمنفى في دول بينها بريطانيا والولايات المتحدة، تاسيس حزب معارض، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *