أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / اية الله خامنئي مستقبلا الرئيس السوري الاسد: سر انتصار سوريا وهزيمة امريكا وحلفائها يكمن في صمود سوريا قيادة وشعبا

اية الله خامنئي مستقبلا الرئيس السوري الاسد: سر انتصار سوريا وهزيمة امريكا وحلفائها يكمن في صمود سوريا قيادة وشعبا

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي، بان سر انتصار سوريا وهزيمة امريكا والمرتزقة الاقليميين يكمن في صمود سوريا قيادة وشعبا والاصرار على المقاومة والصمود ٫ واصفا الرئيس بشار الاسد بانه بطل العالم العربي ٫ فيما قال الرئيس الاسد : ارى لزاما علي بان أقدم التهاني لجنابكم وجميع الايرانيين واعبر عن امتناني للجمهورية الاسلامية الايرانية والشعب الايراني ولقيادتكم لوقوفكم وبكل التضحية الى جانبنا في هذه الازمة .

جاء ذلك في لدى استقبال قائد الثورة الاسلامية للرئيس السوري بشار الاسد الذي يزور طهران لاول مرة منذ اندلاع الازمة في سوريا عام 2011 وشدد قائد الثورة الاسلامية على ضرورة اخذ الحيطة والحذر في مواجهة المؤامرات المستقبلية منوها بالقول : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر مساعدة سوريا حكومة وشعبا بمثابة مساعدة حركة المقاومة وانها تفتخر بذلك من صميم قلبها .
وتابع اية الله خامنئي قائلا : ان سوريا بمقاومتها المدعومة من شعبها استطاعت الصمود أمام ائتلاف كبير يضم امريكا واوروبا وحلفائهما الاقليميين وخرجت منتصرة من هذه الازمة .
وراى قائد الثورة الاسلامية بان انتصار محور المقاومة في سوريا اثار سخط الامريكيين ما جعلهم يحاولون حبك مؤامرات جديد منوها الى مثال في هذا الخصوص بالقول : مسالة المنطقة العازلة التي يحاول الامريكان تطبيقها في سوريا ، هي من جملة هذه المؤامرات الخطيرة التي يجب ان ترفض بشدة ويتم التصدي لها .
واعتبر القائد ان محاولات امريكا للتواجد الفاعل على الحدود العراقية السورية بانها انموذج آخر من هذه المؤامرات مؤكدا بالقول : ان ايران وسوريا هم العمق الاستراتيجي لبعضهما وهوية ٫ منوها الي ان قوة محور المقاومة رهن بهذا التواصل المستديم والاستراتيجي، وبناء على هذا فان الاعداء لن يستطيعوا تمرير مخططاتهم .
ولفت آية الله خامنئي الى الخطأ الذي ارتكبه الاعداء في حساباتهم بشان سوريا واضاف : ان خطأ الاعداء تمثل في أنهم تصوروا بأن سوريا هي مثل بعض الدول العربية ، في حين ان الحركة الشعبية في تلك الدول هي باتجاه المقاومة وفي الحقيقة الثورة ضد امريكا وعملائها .
كما دعا قائد الثورة الاسامية الى تعزيز التواصل الديني وزيادة الزيارات المتبادلة بين علماء الدين الايرانيين والسوريين مؤكدا على ضرورة صيانة روح الصمود وتعزيز قدرات الحكومة والشعب السوري مخاطبا الرئيس بشار الاسد : جنابكم ومن خلال الصمود الذي ابديتموه تحولتم الى بطل على صعيد العالم العربي، وبفضلكم تعززت قدرات المقاومة وارتفعت مكانتها في المنطقة.
وشدد اية الله خامنئي على ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وكما في السابق ستبقى الى جانب الشعب السوري ، لانها تعتبر هذا العمل بمثابة مساعد تيار ومحور المقاومة ، وتؤمن من صميم قلبها بان دعم المقاومة يعد مفخرة لها .
وابتهل قائد الثورة الاسلامية الى الله في هذا اللقاء ان يكتب التوفيق والنجاح للشعب السوري وللرئيس الاسد .
من جانبه وخلال هذا اللقاء نوه الرئيس السوري بالمساعدات التي قدمتها الجمهورية الاسلامية الايرانية لبلاده وقال : ان حرب سوريا تشبه بشكل كبير الحرب التي فرضت على ايران ابان الثورة . قائلا : الجمهورية الاسلامية الايرانية وقفت الى جانبنا في هذه الحادثة بكل تضحية وارى لزاما علي بان أقدم التهاني لجنابكم وجميع الايرانيين واعبر عن امتناني لهم .
واشار الرئيس بشار الى بعض التحليلات التي كانت تشير الى ان سوريا وصلت الى نهايتها واضاف : ان شعبي ايران وسوريا هما شعبان ذوا هوية وعقيدة والانجازات التي تم تحقيقها اليوم وان تحققت بصعوبة وبتقديم خسائر ، ولكنها بلا ادنى شك هي من ثمار الوقوف الى جانب تيار المقاومة واشار الرئيس السوري الى الخسائر الفادحة التي تكبدتها بعض الدول الخانعة امام امريكا وقال : الكثير من الدول كانت خانعة امام امريكا وكانت تتصور بان امريكا هي من تقرر مصير ومستقبل العالم ، ولكن هذا التصور الخاطيء بدأ ينهار شيئا فشيئا بفضل صمود الشعوب المقاومة .
واشار الرئيس بشار الى نماذج من المحاولات التي تقوم بها امريكا وحلفاؤها الاقليميون للتفرقة والنفاق بين القوميات والمذاهب السورية واضاف : لقد ادت هذه المحاولات لنتائج عكسية ، حيث نرى اليوم في سوريا بان الاكراد وسائر العشائر لديها علاقات طيبة مع الحكومة ، بل وحتى بعض الجماعات التي كان لديها سوابق في النزاع مع الحكومة تحولت اليوم وخلافا للرؤية الامريكية والسعودية الى حلفاء للحكومة .
واعتبر الرئيس بشار الاسد تعزيز التواصل الديني مثل تعزيز التواصل بين العلماء في سوريا وايران بانه يشكل فرصة جيدة للتصدي للتيارات التكفيرية وقال : على ايران وسوريا ان يقوما بتنمية تعاونهما الاقتصادي باستمرار ، لان تعزيز التواصل يشكل عنصرا هاما على صعيد احباط مؤامرات الاعداء ضد شعبي البلدين .
هذا وشارك قائد فيلق القدس اللواء قاسم سليماني بالحضور في هذا اللقاء الى جانب الرئيس الايراني روحاني والدكتور ولايتي مستشار قائد الثورة الاسلامية .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

إطلاق رشقة صاروخية من جنوب لبنان باتجاه شمال فلسطين المحتلة

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأنه تم إطلاق رشقة صاروخية من جنوب لبنان باتجاه مستوطنات إسرائيلية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *