أخبار عاجلة
الرئيسية / Uncategorized / استشهاد 10 جنود في تفجير انتحاري بسيارة مفخخة في سامراء وداعش تستمر في هدم الاضرحة الشيعية والسنية في الموصل

استشهاد 10 جنود في تفجير انتحاري بسيارة مفخخة في سامراء وداعش تستمر في هدم الاضرحة الشيعية والسنية في الموصل

نفذت الجماعات الوهابية من داعش الارهابي ، هجوما بسيارة مفخخة يقودها انتحاري ضد احدى السيطرات الامنية ، في سامراء والتي تبعد حوالي 110 كيلومترات إلى الشمال من العاصمة بغداد اليوم الجمعة ، اوقع عددا من الشهداء والجرحى .

وقال مصدر امني ، إن هجوماً انتحارياً بسيارة مفخخة، استهدف نقطة تفتيش أمنية، تضم عدداً من أفراد الجيش والشرطة، في جنوب سامراء، ، مما أسفر عن سقوط 16 شهيدا على الأقل، وجرح ما يزيد على 15 آخرين.
واضاف المصدر : إن معظم الضحايا الذين سقطوا نتيجة الهجوم الذي وقع عند المدخل الجنوبي لسامراء، كانوا من أفراد الجيش والشرطة، ولفتت المصادر ذاتها إلى أن الانفجار أدى إلى تدمير ثلاث مركبات عسكرية كانت متوقفة عند نقطة التفتيش.
وعلى صعيد اخر كشف تنظيم “داعش” الوهابي ، عن 20 صورة تظهر قيام مسلحي التنظيم بتدمير عدد من الأضرحة والمزارات الدينية التي يقصدها السُنة والشيعة في محافظة “نينوى”، كما تظهر تدمير عدد من المساجد الشيعية.
ومنذ سيطرة “داعش” على مناطق واسعة من نينوى في التاسع من شهر حزيران الماضي، بما فيها مدينة “الموصل”، ثاني أكبر المدن العراقية، ومدينة “تلعفر”، في وقت سابق من يونيو/ حزيران الماضي، قام افراد التنظيم الوهابي، بتدمير العديد من المواقع الدينية والتاريخية، ضمت تماثيل وأضرحة مقدسة عند الشيعة.
وزعم تنظيم “داعش” الوهابي ، والذي يضم مقاتلين من العرب والأجانب، في بيان نُشر على عدد من المواقع التابعة لجماعات “متشددة”، أن هذه الأضرحة تعتبر رموز “وثنية”، التي يحرم المذهب الوهابي التكفيري زيارتها أو اللجوء إليها، وزعم البيان إن “حكم الإسلام فيها أن تُهدم كلها حتى تُسوى بالأرض.” وهو افتراء كبير لان جميع المذاهب الاسلامية تحترم الاضرحة والمراقد الخاصة بالاولياء الصالحين الا ، اتباع الطريقة الوهابية حيث عمدوا الى هدم مراقد ائمة اهل البيت في البقيع في المدينة المنورة والتي تخص الامام الحسن المجتبى والامام علي بن الحسين والامام محمد الباقر والامام جعفر الصادق .
وعلى صعيد اخر ، قال عضو “مجلس أعيان الموصل”، إبراهيم الطائي، في تصريحا له إن “عصابات داعش الإرهابية أجبرت أهالي الموصل على حضور صلاة الجمعة، لمبايعة الإرهابي أبوبكر البغدادي”، الذي أعلن التنظيم عن مبايعته “خليفة” للمسلمين.
وأضاف الطائي أن “عصابات داعش الارهابية أعلنت يوم الجمعة الماضية، بواسطة مكبرات الصوت، عن جلد من يتخلف عن الحضور لتأدية صلاة الجمعة في الساحل الأيسر من مدينة الموصل”، مشيراً إلى أنها هددت بجلد كل من يتخلف عن أداء الصلاة بـ50 جلدة.”

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وزير دفاع الكيان الاسرائيلي : تقييمنا ان ايران تقف وراء التفجير الذي تعرضت لها سفينة اسرائيلية في خليج عمان

قال وزير دفاع الكيان الإسرائيلي بيني غانتس إن “تقييمه المبدئي أن إيران” تقف وراء الهجوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *