أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / صور للاقمار الاصطناعية تظهر منشآت سعودية قد تكون مصنعا لانتاج صواريخ باليستية

صور للاقمار الاصطناعية تظهر منشآت سعودية قد تكون مصنعا لانتاج صواريخ باليستية

نشرت صحيفة “واشنطن بوست” صورا التقطها قمر صناعي لمنشآت سعودية، رجح خبراء أن تكون هذه صور مصنع لإنتاج صواريخ باليستية.

ووفقا للصحيفة فإن خبراء الأسلحة ومحللي الصور، يرون أنه في حال كانت هذه الترجيحات فعلا حقيقة، فإن ذلك يثير أسئلة حول طموحات المملكة العسكرية، بقيادة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.
وأوضحت الصحيفة أنه إذا كان هذا المصنع، الواقع في منطقة الوطية غربي العاصمة الرياض، مخصصا بالفعل لإنتاج صواريخ باليستية سعودية، فإن ذلك سيغذي المخاوف من حدوث سباق تسلح مع خصمها الإقليمي إيران.
ونفى تقرير “واشنطن بوست” أن تكون السعودية تمتلك في الوقت الحالي أسلحة نووية، مشيرة إلى أن منشأة لصنع الصواريخ ستكون عنصرا حاسما في أي برنامج سلاح نووي سعودي فيما بعد، لأن الصواريخ الباليستية من شأنها حمل رؤوس نووية.
وبحسب خبير الأسلحة النووية في معهد “ميدلبوري الدولي”، جيفري لويس، الذي اكتشف المصنع أثناء تحليله لصور الأقمار الصناعية، فإن “المملكة العربية لا تستطيع إنتاج صواريخ بعيدة المدى والحصول على أسلحة نووية”، غير أنه استدرك قائلا: “ربما نستهين برغبتهم وقدراتهم”.
ولا تُظهر الصور ما إذا كان المرفق قد اكتمل وبات قادرا على تصنيع الصواريخ، وبغض النظر عن ذلك، تقول “واشنطن بوست”، إن المرفق تم الكشف عنه أول مرة عام 2013، عندما كان الملك سلمان وزيرا للدفاع، ويبدو أن العمل توقف به، ولكن ذلك يسلط الضوء على نية السعودية صنع صواريخها بعد سنوات من السعي إلى شرائها.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

النائب السابق عن كتلة صادقون يدعو الى رفض مشروع مد الانبوب النفط من البصرة الى العقبة في الاردن الذي سيكلف 26 مليار دولار

اتهم عضو كتلة الصادقون النائب السابق حسن سالم، الحكومة الحالية بتنفيذ أوامر أمريكية لافقار الشعب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *