أخبار عاجلة
الرئيسية / الولايات المتحدة / ادارة ترامب / رئيس الوزراء عادل عبد المهدي : العراق ليس جزء من الحظر الامريكي المفروض على ايران وسنواصل التعاون معها

رئيس الوزراء عادل عبد المهدي : العراق ليس جزء من الحظر الامريكي المفروض على ايران وسنواصل التعاون معها

شدد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، ان العراق “ليس جزءا” من الحظر الأمريكي المفروض على إيران، مؤكدا مواصلة التعاون بين بغداد وطهران. وبعد عدة أيام من إعادة فرض الحظر على قطاع النفط الإيراني قالت واشنطن إن العراق يمكنه مواصلة استيراد إمدادات الغاز الطبيعي والكهرباء من إيران لمدة 45 يوما.

واضاف عبد المهدي : ان “موضوع الغاز يتعلق بأمر حساس وهو الكهرباء، والجانب الأمريكي يتفهم هذا الوضع ويحاول التعامل مع العراق لإيجاد طرق تجنب الضغط على العراق. نحاول الوصول إلى رؤى مشتركة”.
وكان العراق قد اكد انه يحتاج إلى مزيد من الوقت للعثور على مصدر بديل للغاز .
وفي تشرين الثاني/ نوفمبر 2018، قالت الولايات المتحدة إن العراق يمكنه مواصلة استيراد إمدادات الغاز الطبيعي والكهرباء من إيران لمدة 45 يوما، وذلك بعد عدة أيام من إعادة فرض الحظر على قطاع النفط الإيراني.
وقالت السفارة الأميركية في بغداد على صفحتها بموقع فيسبوك “منحت الولايات المتحدة العراق إعفاء مؤقتا من العقوبات مدته 45 يوما، للسماح للعراق بالاستمرار في شراء الغاز الطبيعي والكهرباء من إيران.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مديرية الشؤون في الداخلية تعلن : اعتقال ضابط برتبة رائد اختطف فتاة من خطيبها وقام باغتصابها في سيارة حكومية في كركوك

في جريمة اثارت غضبا شعبيا واسعا في المحافظة والمدن العراقية الاخرى ٫ اعلنت مديرية الشؤون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *