أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الرئيس الاسد يلتقي وفدا برلمانيا اردنيا ويحملهم رسالة للملك : اتطلع للامام ولا اتطلع للخلف

الرئيس الاسد يلتقي وفدا برلمانيا اردنيا ويحملهم رسالة للملك : اتطلع للامام ولا اتطلع للخلف

بعث الرئيس السوري بشار الأسد برسالة شفهية إلى العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين خلال اللقاء الذي جمع الوفد البرلماني الأردني الذي يزور سورية بالأسد يوم الاثنين.

وقال بشار الأسد لرئيس الوفد النائب عبد الكريم الدغمي “انقل للملك إنني أتطلع إلى الأمام ولا أتطلع للخلف”.
الرئيس السوري، بشار الأسد، يلتقي في دمشق وفدا برلمانيا أردنيا يترأسه النائب، عبد الكريم الدغميالأسد ووفد برلماني أردني يؤكدان على أهمية تفعيل العلاقات الثنائية بين البلدين
ووعد الرئيس السوري الوفد البرلماني بالإفراج عن بعض الأردنيين الموقوفين في سورية.
وكان وفد من رؤساء اللجان في مجلس النواب غادر إلى سورية يوم الاثنين، حيث أكدوا خلال لقائهم الرئيس السوري أن الانتصار في هذه الحرب سيكون انتصارا لجميع الدول العربية في وجه المشاريع الغربية التي تستهدف ضرب استقرارها وتفتيتها خدمة لأمن “إسرائيل”.
وعقب اللقاء، قال النائب خالد أبو حسان في تصريحات إن الرئيس الأسد حمّل الوفد تحياته للأردن قيادة وشعبا.
وأضاف النائب أن الوفد ناقش خلال اللقاء قضايا النقل والطاقة وفتح معبر جابر نصيب، وساعات العمل به، كما ناقش مسألة سهولة التنقل من خلال المعبر بين البلدين.
.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

استخبارات الحشد اشعبي تفكك خلية ارهابية كانت تستعد لتنفيد عملية ارهابية في الموصل

أحبطت قوات الحشد الشعبي، مخططاً إرهابياً لاستهداف مدينة الموصل ٫ وتمكنت اجهزتها الاستخباراتية من تفكيك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *