أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكيان الاسرائيلي / الارهاب الصهيوني / “حماس ” و “الجهاد ” تحذران من مخاطر اندفاع انظمة عربية للتطبيع مع الكيان الصهيوني لتحقيق “صفقة القرن “

“حماس ” و “الجهاد ” تحذران من مخاطر اندفاع انظمة عربية للتطبيع مع الكيان الصهيوني لتحقيق “صفقة القرن “

حذرت حركتا حماس والجهاد الإسلامي، من مخاطر اندفاع انظمة عربيةنحو التطبيع وتسلل العدو للمنطقة بما يتطلب وقف أشكال التطبيع كافة وتفعيل المقاطعة الرسمية والشعبية للعدو الصهيوني في كل المجالات ٫ في اشارة الى زيارة رئيس وزراء الكيان الصهيوني لسلطنة عمان واستقبال قابوس له وللوفد الامني المرافق له ٫ وكذلك زيارة وزيري الثقافة والرياضة الاسرائيلي لدولة الامارات واحتفاء قطر بفريق كرة اليد الاسرائيلي.

ودعت الحركتان الى التحرك على كل المستويات لمواجهة مخاطر تصفية القضية الفلسطينية وما يسمى “صفقة القرن”.
كما اكدت حماس والجهاد على عمق العلاقة بين الحركتين وترسيخها، واستمرار التنسيق والعمل المشترك والتكامل بين الحركتين في كل المستويات والميادين سياسيًا وعسكريًا، والتمسك بخيار المقاومة واستمرار مسيرات العودة.
جاء ذلك خلال اجتماع موسع لقيادتا حركتي حماس والجهاد الإسلامي ظهر اليوم الخميس وذلك في مقر رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية.
وقال بيان صحفي صادر عن الحركتين، إنه تم بحث العديد من القضايا المهمة وخاصة التصعيد الصهيوني وعمليات القصف التي قام بها مطلع الأسبوع الحالي والتي كان أخطرها جريمة قتل الأطفال الثلاثة جنوب قطاع غزة، وسبل الارتقاء بمسيرة العودة ونتائج الجهود المبذولة والمباحثات المتواصلة من أجل كسر الحصار وتثبيت تفاهمات وقف إطلاق النار.
وأضاف البيان، أنه ودار نقاش معمق حول المخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية ومحاولة تصفيتها وخاصة المخاطر المتعلقة بقضية القدس واللاجئين وقيام الاحتلال بالتسلل عبر بوابة التطبيع إلى المنطقة، كما بُحث تداعيات عقد المجلس المركزي بشكل انفصالي وإقصائي وتأثير ذلك على الواقع الفلسطيني الداخلي.
وأشار البيان الى أنه في بداية اللقاء استُحضر الشهداء الأبرار وخاصة القادة المؤسسين الشهيد المجاهد الشيخ أحمد ياسين والشهيد المجاهد فتحي الشقاقي وأبو عمار وأبو على مصطفى وعموم شهداء شعبنا وخاصة شهداء مسيرة العودة وكسر الحصار.
ولفت البيان الى أن القيادتين توقفت أمام تطورات الأوضاع في مخيم المية ومية، وأشادتا بالجهود اللبنانية والفلسطينية التي نجحت في احتواء الاشتباكات الدامية التي جرت فيه مؤخرًا.
كما وجرى خلال اللقاء اتصال هاتفي بين رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية والأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة.
وأكدت الحركتان على حماية خيار وبرنامج المقاومة وتفعيل غرفة العلميات المشتركة التي شكّلتها الأجنحة العسكرية لفصائل المقاومة وتطويرها.
وجددت تأكيدها على استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار حتى تحقق أهدافها المتوافق عليها في الهيئة الوطنية لمسيرة العودة وكسر الحصار والحفاظ على شعبيتها وسلميتها.

كما وأكدت حماس والجهاد على ضرورة استعادة وحدة شعبنا وإنهاء الانقسام بما يحقق وحدة الموقف الفلسطيني في مواجهة التحديات الخطيرة المتعلقة بالقضية الفلسطينية، بما يتطلب التجاوب مع مبادرة الفصائل الوطنية وتطبيق الاتفاقات الموقعة وخاصة اتفاق القاهرة 2011م وتشكيل حكومة وحدة وطنية تقوم بالإعداد للانتخابات العامة وعقد مجلس وطني توحيدي وفق مخرجات مؤتمر بيروت.
ودعت الحركتان إلى وقف كافة العقوبات فورًا عن قطاع غزة وعدم القيام بأي خطوات من شأنها زيادة معاناة شعبنا وزيادة الفرقة بين مكوناته الأصلية، وبما لا يخدم سوى الاحتلال ويهدد النسيج المجتمعي والمشروع الوطني الفلسطيني.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

اكثر من 300 اسرائىلي تقدموا بطلبات لضريبة الاملاك لتعويض الاضرار في منازلهم وشققهم بسبب صواريخ المقاومة

ذكرت صحيفة “يسرائيل هيوم العبرية” أن حجم الأضرار المباشرة خلال جولة التصعيد الأخيرة في الجنوب، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *