أخبار عاجلة
الرئيسية / Uncategorized / المستشارة الالمانية تجدد تعهده بلادها بوقف بيع الاسلحة الي السعودية حتى كشف اسماء المتورطين بقتل خاشقجي ومحاكمتهم

المستشارة الالمانية تجدد تعهده بلادها بوقف بيع الاسلحة الي السعودية حتى كشف اسماء المتورطين بقتل خاشقجي ومحاكمتهم

جددت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، مساء الجمعة، تعهدها بوقف بيع الأسلحة إلى السعودية، حتى الكشف عن حقيقة ملابسات مقتل الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية الرياض بإسطنبول ومحاكمة المتورطين بعملية القتل الوحشية وتقطيع جسد المغدور بالمناشير.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقدته مع رئيس الحكومة التشيكية أندري بابيش، في العاصمة براغ، حسبما نقلت وكالة “أسوشيتيد برس” الأمريكية.
وقالت ميركل إن بلادها لن تصدر الأسلحة إلى السعودية “طالما لم يتم الكشف عن كل النقاط التي لا تزال غامضة بشأن جريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي في إسطنبول”.
كما أشارت إلى أنها ستدفع باتجاه العمل المشترك بشأن هذه القضية في الاتحاد الأوروبي.
وتزامنت تصريحات ميركل مع انتقاد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، المطالبين بوقف بيع السلاح إلى السعودية على خلفية مقتل خاشقجي، ووصفه تلك المطالب بأنها “ديماغوجية محضة”.
وأشارت وسائل إعلام بينها موقع قناة “فرانس 24” (رسمية) أنّ ماكرون كان يلمح بتصريحاته التي أدلى بها اليوم في سلوفاكيا إلى “برلين، دون أن يذكرها بالاسم”.
وأمس الخميس، أصدر البرلمان الأوروبي، قرارا غير ملزم يفرض حظرًا أوروبيًا على بيع الأسلحة إلى السعودية، على خلفية مقتل خاشقجي في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.
والأحد الماضي، أعلنت ميركل، وقف بيع الأسلحة للسعودية في الظروف الراهنة، المرتبطة بمقتل الصحفي السعودي.
وألمانيا أول دولة غربية تتخذ قرارا بوقف بيع الأسلحة للرياض على خلفية الواقعة.
وتُعد بريطانيا وفرنسا، أكبر مصدرين أوروبيين للسلاح إلى السعودية.
والسبت الماضي، أقرت الرياض وبعد صمت استمر 18 يوما، بمقتل خاشقجي داخل قنصليتها إثر “شجار”، وأعلنت توقيف 18 سعوديًا للتحقيق معهم على ذمة القضية، فيما لم تكشف عن مكان جثمان خاشقجي.
وقوبلت الرواية السعودية تلك بتشكيك واسع من دول غربية ومنظمات دولية، بالاضافة الى انها ناقضت التقارير الموثقة التي حصلت عليها السلطات التركية وناقضت حتي روايات سعودية سابقة، منها إعلان مسؤول سعودي أن “فريقا من 15 سعوديًا، تم إرسالهم للقاء خاشقجي وتخديره وخطفه، قبل أن يقتلوه بالخنق في شجار عندما قاوم”.
وعلى خلفية الواقعة، اضطر الملك محمد بن سلمان الى اقالة مسؤولين بارزين من مناصبهم، بينهم الذراع الايمن لولي العهد السعودي بن سلمان نائب رئيس الاستخبارات أحمد عسيري، والمستشار بالديوان الملكي، سعود بن عبد الله القحطاني، ولكن الفضيحة التي صاحبت هذا القرار ٫ هو اعلان الملك تشكيل لجنة برئاسة ولي العهد، لإعادة هيكلة الاستخبارات العامة فيما ولي العهد المتهم الاول باصدار الاوامر لقتل خاشقجي..
وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قد أكد في وقت سابق وجود “أدلة قوية” لدى أنقرة على أن جريمة خاشقجي، “عملية مدبر لها وليست صدفة”، وأن إلقاء التهمة على عناصر أمنية “لا يقنعنا نحن، ولا الرأي العام العالمي”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

ترامب يعفو عن 73 شخصا من بينهم مستشاره السياسي الاول ستيف بانون

أعلن البيت الأبيض أن دونالد ترمب أصدر عفوا عن 73 شخصا، وذلك في إطار موجة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *