أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / ” صحيفة نيويورك تايمز ” تدعو ” ال سعود ” للتخلص من “محمد بن سلمان ” والبحث عن “ولي عهد جديد ” لانه ” مجنون “

” صحيفة نيويورك تايمز ” تدعو ” ال سعود ” للتخلص من “محمد بن سلمان ” والبحث عن “ولي عهد جديد ” لانه ” مجنون “

دعت صحيفة نيويورك تايمز الامريكية ” ال سعود ” العائلة الحاكمة في السعودية الى البحث عن ولي عهد جديد خلفاً لمحمد بن سلمان لان تصرفاته لم تعد مقبولة وتشير الى انها صادرة من شخص ” مجنون ” ، ودعت الصحيفة الولايات المتحدة أن تطلب ذلك من الرياض أيضاً، على خلفية تقارير تثبت تورط ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في قتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده باسطنبول.

وقال الكاتب الأمريكي “نيوكولاس كريستوف” في مقالته في ” صحيفة نيويورك تايمز ” إن على العائلة الحاكمة في السعودية أن تبحث عن ولي عهد جديد خلفاً لمحمد بن سلمان، وأن على الولايات المتحدة أن تطلب ذلك من الرياض أيضاً، على خلفية أنباء عن تورط ولي العهد السعودي في مقتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده باسطنبول.

دلائل متزايدة على تدبير ولي العهد محمد بن سلمان عملية قتل وتصفية خاشقجي

وأوضح كريستوف في مقال له بصحيفة “نيويورك تايمز”، أن “التقارير عن مقتل خاشقجي تتزايد، ويبدو أن الصحفي الذي عرفته منذ أكثر من 15 عاماً قد قُتل بطريقة مثيرة للاشمئزاز، حيث تزعم تركيا أن لديها شريطاً صوتياً للمحققين السعوديين، وهم يعذبون جمال ويقتلونه داخل القنصلية”.
وأوضح الكاتب أنه على “الرغم من أن لاشيء مؤكد حتى اللحظة والجميع يطالب بأن يعرف حقيقة ما جرى، ولكن يبدو و بشكل متزايد، أن ولي العهد محمد بن سلمان، هو من دبر عملية التعذيب والاعتقال وتقطيع أوصال صحفي دخل مبنى دبلوماسي في إحدى دول حلف الناتو”.

دعوة لطرد السفراء السعوديين ووقف مبيعات الاسلحة

وطالبت مقالة نيويورك تايمز دول الناتو بطرد السفراء السعوديين ووقف مبيعات الأسلحة إليها ٫إذا لم تثبت السعودية أن خاشقجي “آمن وسليم
كما طالب الكاتب الولايات المتحدة أيضاً بأن تبدأ تحقيقاً بموجب قانون “ماغنيتسكي”، وأن تكون على أهبة الأستعداد لفرض عقوبات على المسؤولين السعودين بما فيهم محمد بن سلمان.

دعوة لاستبدال الامير المجنون ..!

ودعت صحيفة نيويورك تايمز السلطات الامريكية أن تبلغ السعودية بضرورة البحث عن ولي عهد جديد، بدلاً من “الأمير المجنون” الذي قتل الصحفي خاشقجي، وخطف رئيس الوزراء اللبناني، فمثل هذا الأمير لا ينبغي أن يحتفى به وإنما يجب أن يوضع في “زنزانة”.
ووصف “كريستوف” ما جرى مع خاشقجي بأنه “أمر بشع”، مضيفاً أن “ما يضاعف من بشاعته الإستجابة الفاترة من قبل الرئيس دونالد ترامب والبيت الأبيض، فلقد رفض الرئيس الأمريكي وقف بيع الأسلحة للسعودية، فهو يعتقد أن هذه العملية ستكون مثل زوبعة في فنجان ثم ينتهي كل شيء وتعود الأمور إلى سابق عهدها”.
وتابعت مقالة نيويورك تايمز القول : “بصراحة هذا عار على المسؤولين في إدارة ترامب وأباطرة الأعمال التجارية، الذين سبق لهم أن صفقوا لمحمد بن سلمان رغم أنه سجن العشرات من رجال الأعمال والأمراء وخطف رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري وأجبره على الإستقالة، وتهور في خلق أزمة مع قطر، وذهب إلى حرب اليمن التي خلفت أسوأ أزمة إنسانية في العالم، حيث يعيش قرابة 8 ملايين يمني على حافة المجاعة”.
وبين كريستوف أن “محمد بن سلمان كسب ثقة عائلة ترامب وكان على علاقة وثيقة معهم، وكان صهر ترامب جاريد كوشنر يتواصل معه، حتى دون المرور بالقنوات الرسمية المعتادة ودون أن يبلغ وزارة الخارجية طبيعة تلك الاتصالات”.

استعداد ولي العهد السعودي بالاعتراف باسرائيل وراء احتضان الادارة الامريكية له

لقد لعب بن سلمان على وتر الإصلاحات بل وأبدى استعداداه بالإعتراف بـ”إسرائيل” ومنحها حق البقاء – يقول الكاتب – وهي من الأسباب التي دفعت ترامب وعائلته لاحتضانه، هذا طبعا بالإضافة إلى إعلان السعودية عن نتيها شراء أسلحة أمريكية بقيمة 110 مليار دولار رغم أن لا شيء من ذلك حصل فعلياً.
واعتبرنيوكولاس كريستوف أن الحملة على الفساد التي قادها بن سلمان داخل السعودية، مثال آخر على “تلاعبه ونفاقه” مضيفاً أيضاً أنه “في الوقت الذي اعتقل المئات بتهم الفساد، اشترى بن سلمان قلعة في فرنسا بقيمة 300 مليون دولار، ويخت بقيمة 500 مليون دولار ، وفي وقت أعلن فيه حملة إصلاحات إجتماعية بأن سمح للنساء بقيادة السيارة، قام باعتقال العديد من الناشطات والنشطاء، بل إن السلطات السعودية دبرت عملية اعتقال وجلب الناشطة لجين الهذلول من الإمارات”.
وفي الشهر الماضي هاجم عدد من السعوديين منشقاً سعودياً في لندن يدعى غانم الدوسري، الذي كثيراً ما ينشر مقاطع هزلية تنتقد ولي العهد والملك السعودي.

المطلوب تحقيق امريكي للتثبت من شراء ولي العهد محمد بن سلمان نفوذا داخل امريكا بالمال

ويؤكد الكاتب، أن العالم اليوم بحاجة إلى تحقيق دولي يمكن أن تشرف عليه الأمم المتحدة، لمعرفة ما حصل لخاشقجي، كما أن على الولايات المتحدة أن تشرع بتحقيق داخلي لمعرفة فيما إذا كان بن سلمان قد أشترى النفوذ بالمال الذي استفادت منه عائلة ترامب، حيث تشير الأرقام إلى إنفاق ولي العهد السعودي 270 مليون دولار على شركة ضغط تقيم في فندق ترامب في واشنطن.
كما أشارت صحيفة “واشنطن بوست” إلى أن الحجوزات السعودية في فندق ترامب بشيكاغو، زادت بنسبة 169% من النصف الأول من العام 2016 إلى النصف الأول من هذا العام، حتى أن المدير العام لفندق ترامب في نيويورك قال للمستثمرين أن الإيرادات زادت بسبب “الزيارة التي قام بها ولي العهد السعودي إلى نيويورك الصيف الماضي”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

لافروف يؤكد من طهران قوة وعمق العلاقات الثنائية بين روسيا وايران

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن روسيا وإيران عاقدتان العزم لتعزيز العلاقات فيما بينهما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *