أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الكيان الاسرائيلي / الارهاب الصهيوني / في موقف منحاز وفاضج .. السفير الامريكي في اسرائيل يعلن بان الجولان سيبقى للابد تحت سيطرة اسرائيل

في موقف منحاز وفاضج .. السفير الامريكي في اسرائيل يعلن بان الجولان سيبقى للابد تحت سيطرة اسرائيل

في اكثر المواقف المنحازة للاحتلال الاسرائيلي واستخفافا بالقانون الدولي ٫ قال السفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان،بأن الجولان سيبقى إلى الأبد تحت سيطرة إسرائيل ولن يعاد إلى سوريا.

وقال فرديمان في مقابلة أجرتها معه صحيفة “إسرائيل هيوم” اليمينية ونشرت اليوم: “شخصيا لا أستطيع تخيل وضع يمكن فيه إعادة هضبة الجولان إلى سوريا. وبصراحة لا أستطيع تخيل وضع لا تكون فيه هضبة الجولان جزءا من إسرائيل إلى الأبد”.
ولمح السفير الامريكي إلى إمكانية أن تستجيب الولايات المتحدة لمطالب إسرائيل بالاعتراف بسيادة الدولة العبرية على الجولان المحتل منذ 1967.
وحاليا لا تعترف الولايات المتحدة مع حكومات أجنبية أخرى بسيادة الاحتلال الاسرائيلي على الجولان، وسبق أن قال مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض جون بولتون الذي زار إسرائيل في الشهر الماضي، إن موقف واشنطن لا يزال ثابتا في هذا الشأن.
واستبعد السفير الامريكي فريدمان ٫ اقدام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الغاء قرار الادارة الامريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

رئيس تحالف البناء هادي العامري : اختيار عادل عبد المهدي كان قرارا عراقيا ومرشحو الوزارات الشاغرة امرهم متروك للتصويت في البرلمان

أكد رئيس ” تحالف البناء ” هادي العامري أن ” اختيار عادل عبد المهدي لرئاسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *