أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / العبادي يرد على المحتجين على سحب الحشد الشعبي من نينوى ويعلن : لن نخضع لضغط سياسي

العبادي يرد على المحتجين على سحب الحشد الشعبي من نينوى ويعلن : لن نخضع لضغط سياسي

قال رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، الجمعة ٫ان اخراج الحشد من المدن يجب ان لا يخضع لضغط سياسي ٫ بعدما ادان سياسيون مواطنون قو=راره بسحب الحشد الشعبي من من محافظة نينوى .

وقال مكتب العبادي في بيان صدر عقب زيارته، اليوم، هيئة الحشد الشعبي واجتماعه بمسؤولي الالوية والمديريات في الهيئة،
واضاف بيان مكتب العبادي ٬ ان ” اخراج الحشد من مدن هائلة لا يجب ان يخضع لضغط سياسي فعصابات داعش طردناها وهزمناها ولكن لديهم خلايا وفكر ايديلوجي يجب ان نستمر بمحاربته”، لافتا الى أن “اخلاء الساحة بشكل مفاجىء فانه سيعطي فرصة للجماعات الارهابية للاعتداء على المواطنين”.
واكد العبادي على ان “الدستور والقوانين تمنع الخلط بين العمل الامني والعسكري والاستخباري مع السياسي”، مشددا على “رفض ان تكون الاحزاب السياسية داخل الحشد”.
وكانت شرائح واسعة من سكان نينوى بينهم سياسيون قد نددوا بقرار سحب قوات الحشد الشعبي من نينوى ٫ واعتبروه رضوخا لضغوط امريكية ٫ محذرين من وجود خلايا ارهابية لداعش في مناطق في نينوى وسيشجع سجب قوات الحشد الشعبي هذه الخلايا على ممارسة اعمالها الارهابية بشكل واسع .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

رئيس اركان القوات المسلحة الايرانية اللواء باقري يستقبل وفدا عسكريا روسيا : نعمل على تطوري التعاون مع روسيا في كل الاصعدة

اكد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري على تطوير التعاون بين الجمهورية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *