أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / اللواء قاسم سليماني يتفقد المراحل التكميلية لمشروع توسعة العتبة العلوية

اللواء قاسم سليماني يتفقد المراحل التكميلية لمشروع توسعة العتبة العلوية

قام قائد قوات فیلق القدس التابع لحرس الثورة الاسلامیة ‘اللواء قاسم سلیمانی’، بزیارة المراحل التكمیلیة لمشروع توسعة العتبة العلویة المقدسة فی النجف الاشرف علي ایدی المتخصصین الایرانیین.

وقدم رئیس اللجنة الایرانیة لاعادة اعمار المراقد المقدسة ‘حسن بلارك’ تقریرا خلال زیارة اللواء سلیمانی، حول تفاصیل عملیة تنفیذ مشروع التوسعة داخل الروضة العلویة المقدسة؛ بما یشمل توفیر مواد البناء، ومبالغ التبرعات المالیة الشعبیة والنفقات المخصصة من هذه المساعدات، والمیزات الرفاهیة والتقنیة لهذا المشروع.
واشار بلارك الي صحن السیدة فاطمة الزهراء (سلام الله علیها) ضمن مشروع توسعة العتبة العلویة المباركة؛ مؤكدا ان هذا الصحن یعتبر اكبر مشروع فی سیاق توسعة المرقد المقدس للامام علی (ع).

واوضح رئیس لجنة اعادة اعمار المراقد المقدسة، ان قسم العبادة والزیارة داخل صحن السیدة الزهراء (س)، یتّسع لمساحة 100 الف متر مربع؛ فضلا عن اقسام الخدمات الصحیة والثقافیة والرفاهیة كالمكتبة والمتحف والقسم الاداری والفندق بمساحة 12 الف متر مربع.
الي ذلك، اثني قائد فیلق القدس اللواء قاسم سليماني خلال زیارته التفقدیة لمشروع توسعة العتبة العلویة المباركة علي جهود كافة العاملین لدي هذا المشروع المبارك.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

السفير مسجدي : ايران تتوقع من حكومة العراق وكل دول العالم أن لاتضحي بمصالحها المشتركة مع الجمهورية الإسلامية بسبب الضغوط الامريكية

أكد السفير الإيراني لدى العراق، إيرج مسجدي، بان ايران تتوقع من حكومة العراق وأية حكومة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *